أخر الأخبارسناك ساخن

الفصائل المدعومة تركياً تحتجز مسلحي درعا وعائلاتهم شمال حلب

احتجاجات ضد وضع عائلات مسلحي درعا قيد الإقامة الجبرية

سناك سوري _ متابعات

شارك عدد من أهالي مدينة “الباب” بريف “حلب” الشمالي الخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي اليوم في وقفة احتجاجية طالبوا فيها بإطلاق سراح عائلات مسلحي “درعا البلد” الذين انتقلوا مؤخراً إلى الشمال السوري.

وذكر موقع “جسر” المحلي أن فصيل “الشرطة العسكرية” المدعوم تركياً وضع مسلحي “درعا” وعائلاتهم قيد الإقامة الجبرية دون توضيح الأسباب وراء ذلك.

وقال موقع “الحل” أن عائلات مسلحي “درعا” احتجزت في مسجد “البراء بن مالك” في مدينة “الباب” ونقل عن المحتجزين قولهم أن المكان أصبح أشبه بمعتقل يضم النساء والأطفال، مطالبين بتدخل “تركيا” التي تدعم الفصائل، من أجل إطلاق سراحهم.

جاء ذلك بعد أن خرجت دفعتان من مسلحي “درعا البلد” الرافضين للتسوية نحو الشمال السوري حيث وصلوا إلى مدينة “الباب” شمال “حلب” ليتم احتجازهم من قبل الفصائل المدعومة تركياً.

اقرأ أيضاً: خروج الدفعة الثانية من مسلحي درعا البلد إلى الشمال السوري

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى