الفروج يحلق عالياً.. “كلو هندباء رخيصة وطيبة”

العلف صاير غالي هالأيام.. مع إنه لتضمن استمرار حياة دجاجتك لازم تعلفها

سناك سوري-متابعات

يبدو أن الفروج يتجه لينضم إلى قائمة الممنوعات عن غالبية السوريين، بعد أن وصل سعر الكيلوغرام الواحد للفروج الحي 1300 ليرة في نشرة التموين، ولكم أن تتخيلوا كم سيكون سعره في نشرة الباعة، (ومرة تانية منعمل ديليت، وريتو عمرو ما يكون الفروج، أصلا حرام الواحد يقتل حيوان لياكلو).

وبحسب سعر نشرة مديريتي التجارة الداخلية في “دمشق” وريفها، فإن سعر كغ الفروج المذبوح والمنظف 1850 ليرة، والشرحات 2800، والجوانح 1300 ليرة، وكيلو الشاورما 5000 ليرة، (يا بلاش البلاش).

رئيس دائرة الأسعار في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف “دمشق”، المهندس “جميل حمدان” قال في تصريحات نقلتها الوطن المحلية، إن ارتفاع الأسعار يأتي جراء ارتفاع أسعار الخلطة العلفية للصوص، بالإضافة لخروج مداجن كثيرة من الخدمة، جراء خسارتها الفترة الماضية ما أدى لقلة العرض، (كما جرت العادة توصيف للواقع دون طرح حلول).

اقرأ أيضاً: أسعار الفروج تحلق عالياً… من شو بيشكي الفول والحمص

الوضع الصحي للدواجن جيد (بس المواطن هو يلي مو كتير وضعو جيد)

وفي “القنيطرة”، طمأن رئيس دائرة الصحة الحيوانية في مديرية الزراعة “محمود ديب” أن الوضع الصحي للدواجن جيد بشكل عام، مضيفاً أن المربين يشتكون من ارتفاع أسعار المواد العلفية، والتي تجاوزت الـ100 بالمئة فالطن الواحد منها كان يباع بـ220 ألف ليرة مقابل 500 ألف ليرة اليوم، (ووقت بيرتفع سعر العلف بيرتفع سعر طعامنا، خفضوا أسعار العلف يا قوم).

فرع الأعلاف يقوم بدعم أصحاب المداجن الذين يملكون ترخيصاً لتربية الفروج، وفق “ديب”، موضحاً أن الدعم يتم «عن طريق بيعهم المادة العلفية (نخالة – شعير) فقط، علماً أن الفروج لا يتغذى على هذه المواد وإنما يحتاج للذرة وكسبة فول الصويا وهي غيرة متوفرة بفرع أعلاف القنيطرة ويتم استجرارها من السوق المحلية»، (وهذا اسمو ربع دعم، أو دعم عالبيعة).

بالمقابل، اقترح المربون (لم تذكر الصحيفة أسمائهم) أن تقوم الجهات المعنية بالتدخل وتحديد أسعار المواد العلفية، وفي حال تم ذلك فإن أسعار العلف تنخفض نحو الثلث ومعها تنخفض أسعار الفروج.

يقول المواطن “ناسي الدجاجاتي” لـ”سناك سوري”: «العلف هالأيام صاير غالي كتير، مع إنو لتضمن استمرار بقاء دجاجاتك لازم تعلفهم، ويلي عميصير إنو العلف غلي وما حدا قادر يعلفهم، وهيك الجاجات حيموتو وحيبقى أصحاب المداجن بدون جاجات، وهذا خطير كتير، معقول مدجنة بلا جاج؟، الله العليم صوت البقبقبة شيت الجاج عمتزعجن لهيك قرروا يقطعوا عنهم العلف».

يذكر أن الأسواق السورية تشهد موجة غلاء غير مسبوقة، بينما قال رئيس الحكومة “عماد خميس” في اجتماعه مع التجار الأسبوع الجاري، إن الحرب هي من تسبب بارتفاع الأسعار، نافياً أن يكون لارتفاع سعر الدولار أي علاقة.

اقرأ أيضاً: الأسواق تخسر 450 ألف فروج شهرياً.. إعلاق 93 مدجنة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع