الصليب الأحمر: 9 مليون سوري لايعرفون من أين ستأتي وجبتهم القادمة

طفل يحمل ربطة خبز _ سناك سوري

الصليب الأحمر: نصف السوريين لا يحصلون على غذاءٍ كافٍ

سناك سوري _ متابعات

قالت “اللجنة الدولية للصليب الأحمر” أن أكثر من 9 ملايين سوري لا يعرفون من أين ستأتي وجبتهم القادمة.

وأضافت في تغريدة عبر تويتر أن شخصاً من كل اثنين لا يستطيع الحصول على ما يكفيه من الغذاء اليومي، مشيرة إلى أن هذه النتائج هي حصيلة 10 سنوات من النزاع يعيشها بلد كان يملك اكتفاءً ذاتياً من الأغذية وكان مصدّراً لها.

أرقام الصليب الأحمر لا تبتعد كثيراً عمّا توصّل إليه “برنامج الغذاء العالمي” الذي أعلن أن حوالي 9.3 مليون سوري يعانون حالياً من انعدام “الأمن الغذائي”، وذلك مع ارتفاع أسعار المواد الغذائية بنسبة 209% مقارنة بما كانت عليه قبل اندلاع الأزمة، فيما زادت أزمة كورونا من معاناة السوريين الرازحين تحت ظروف الحرب والعقوبات الاقتصادية وتدهور الأوضاع المعيشية.

اقرأ أيضاً:برنامج الغذاء العالمي: 9.3 مليون سوري يعانون انعدام الأمن الغذائي

وبحسب المتحدثة باسم “برنامج الأغذية العالمي” “إليزابيث بيرز” فإن السوريين يواجهون أزمة جوع لم يسبق لها مثيل، حيث تصل أسعار الأغذية الأساسية إلى مستويات غير مسبوقة حتى في ذروة النزاع المستمر منذ 9 سنوات فيما يغرق ملايين الناس في قاع الفقر على حد تعبيرها وفق ما نقل الموقع الرسمي لـ”الأمم المتحدة”.

وإذا كان كثير من السوريين بحاجة للمساعدة فإن البرنامج الأممي الذي من المفترض أن يتكفل بتقديم هذه المساعدة يحتاج بدوره إلى من يدعمه بحسب “بيرز” التي أكدت حاجة البرنامج إلى 200 مليون دولار للاستمرار بتقديم المساعدات للمناطق السورية المختلفة.

يذكر أنه من المقرر عقد مؤتمر في “بروكسل” يوم غد الثلاثاء لدول “الاتحاد الأوروبي” بالتعاون مع “الأمم المتحدة” لتأمين دعم مالي للاجئين والمهجرين السوريين.

اقرأ أيضاً:دراسة: تكاليف معيشة الأسرة في سوريا 430 ألف ليرة شهرياً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع