الصحة تطمئن المواطنين وتعدهم: الأسعار ستستقر قريباً ومستحضر “الفالسارتان” سليم

الصحة أدوية لمعالجة السرطان قريباً في “سوريا”

سناك سوري – متابعات

حرصاً منها على صحتهم بثت وزارة الصحة السورية تصريحاً تطمئن فيه المواطنين بأن أسعار المستحضرات الدوائية ستستقر خلال الفترة القريبة، ولن يكون هناك أي دواء مفقود.

معاون وزير الصحة للشؤون الدوائية “حبيب عبود” قال لوكالة سانا:«إنه يوجد تباين في أسعار بعض الأدوية بين صيدلية وأخرى ، لكن هذه الفوضى ستنتهي قريبا مع تسوية الأسعار حيث سيلتزم الجميع».

“عبود” تحدث عن معاناة الوزارة التي لايمكنها إرضاء أحد فأصحاب معامل الأدوية يشكون باستمرار من عدم تناسب الأسعار مع الكلف والصيادلة يطالبون بنسب ربح على اعتبار أنها بقيت ثابتة، لكنه لم يشير إلى معاناة المواطن الذي لاقدرة له على شراء الدواء الذي يتم تسعيره بما يتناسب مع هموم أصحاب المعامل وطموحاتهم وفقاً لسعر صرف الدولار.

وفيما يخص موضوع سحب المستحضرات الصيدلانية المحتوية في تركيبتها على مادة الفالسارتان المصنعة في إحدى الشركات الصينية :«أكد “عبود” أن تحاليل مخابر الوزارة لم تثبت حتى الآن أي حالة لوجود الشائبة الضارة و الأدوية سليمة مئة بالمئة».

وكانت وزارة الصحة أصدرت، في 17 الشهر الماضي، تعميماً لجميع الصيدليات في “سوريا”، يقضي بسحب الأدوية التي تحتوي في تركيبتها على مادة “الفالسارتان”، الخاصة بعلاج ارتفاع الضغط، المصنعة في “الصين”، كاجراء احترازي، وذلك بعد أنباء عن وجود شوائب مسرطنة تظهر بعد استخدام المستحضر.

يشار إلى أن الصناعات الدوائية الوطنية عادت للتحسن التدريجي والتصدير للدول الخارجية ومنها 18 دولة حسب وزارة الصحة، وذلك بعد معاناة كبيرة خلال سنوات الحرب أدت لخروج الكثير من المعامل عن الخدمة وانخفاض نسبة التغطية المحلية وتوقف التصدير .

يذكر أن الوزارة كانت قد أعلنت أن سوريا على موعد قريب مع إنتاج أدوية نوعية ومنها أدوية السرطان كما أنه تم تأمين كل الأدوية المفقودة خلال فترة قصيرة مع العلم أن بيانات وزارة الصحة خلال العام الجاري تشير إلى وجود 100 صنف مفقود حتى الآن.

اقرأ أيضاً: الدواء المفقود من السوق متوفر لدى وزارة التعليم العالي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *