السويداء.. أعضاء مجلس المحافظة ينتقدون قرارات مُخالفة لوزراء

اجتماع مجلس محافظة السويداء-صفحة المحافظة الرسمية بالفيسبوك

مجلس محافظة السويداء: جولات المحافظ تركت أثراً إيجابياً وأعادت قليلاً من الثقة بين المواطنين ومؤسسات الدولة

سناك سوري-متابعات

تساءل أعضاء في مجلس محافظة “السويداء”، خلال الدورة الأولى في العام الجاري أمس الأحد، عن مصير باقي التعويضات على الأسر المتعطلة عن العمل، جراء عطلة الكورونا شهر آذار الفائت، والتي يبدو أنه لم يتم توزيعها كاملة حتى بعد مرور أكثر من 10 أشهر عليها.

أعضاء المجلس رفعوا الصوت عالياً، وانتقدوا قرارات بعض الوزراء المخالفة للقوانين والدستور، ومنها «قرار وزير التربية الذي خالف القانون 25 لعام 2014 والمتضمن تحديد رسوم التسجيل، إضافة إلى ضرورة التنسيق بين الوزراء بالقرارات التي انعكست سلباً على طبيعة العمل، ومنها قرار وزير التربية بمنح المدارس معونة مليون ليرة التي تم إلغاؤها بقرار من وزير المالية»، وفق ما جاء في صحيفة الوطن المحلية.

وبالنسبة لباقي الطروحات لم تحمل أي جديد يذكر، وتركزت على المشكلات القديمة الجديدة، في أزمة نقص مياه الشرب، والعمل على إصلاح الآبار المعطلة، وتحييدها من التقنين أو دعمها بمولدات كهربائية، أيضاً تأمين رغيف الخبز، ومعالجة الوضع الأمني في المحافظة، وصيانة الطرق الزراعية، وتأمين الأسمدة والغراس.

اقرأ أيضاً: إلغاء سلفة المليون للمدارس.. يلي قبض قبض والماقبض راحت عليه!

العمل على تزويد صالات السورية للتجارة بالمواد التموينية المدعومة، كان أحد الطروحات، خصوصا أنه لم يتم توزيع تلك المواد بكثير من الصالات لأكثر من شهرين خصوصا في الريف، كذلك تأمين المحروقات للتدفئة والزراعة، وأكد الأعضاء في جميع مداخلاتهم على أهمية إعادة الثقة بين المواطن ومؤسسات الدولة، والتي تعود من خلال إيجاد حلول حقيقية للأزمات وليس عن طريق الحلول الإسعافية التي لم تثبت جدواها بغالبية المناطق.

الأعضاء اعتبروا أن جولات محافظ “السويداء”، “همام دبيات” بصحبة مدراء المؤسسات الخدمية، أثبتت جدواها «وتركت أثراً إيجابياً لدى أبناء المحافظة وأعادت قليلاً من الثقة بين المواطنين ومؤسسات الدولة».

رئيس مجلس المحافظة، “رسمي العيسمي”، قال إن «المجلس وفي جميع جلساته طالب بضرورة تدخل الجهات الأمنية والشرطة لمحاسبة الخارجين عن القانون، والحملة الأمنية الأخيرة لملاحقة العابثين بأمن وأمان المحافظة والتي تمنى استكمالها على مستوى المحافظة».

وتعاني محافظة “السويداء” من حالة إنفلات أمني كبيرة، وسط مطالبات مستمرة من الأهالي بمعالجة هذه الظاهرة التي أرقتهم وأدت لسقوط عدة ضحايا بين الأهالي.

اقرأ أيضاً: السويداء.. تهديد الكادر الصحي بالسلاح والشتائم داخل المستشفى

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع