الرئيسيةرياضة

السورية جيلان طاهر ترفع راية التحكيم في مباراة ليون ويوفنتوس

الحكم “جيلان طاهر” أول سورية في السويد تنال شارة التحكيم الدولية

سناك سوري – عبد العظيم العبد الله

شاركت السوريّة “جيلان طاهر” ضمن طاقم تحكيم دولي، في قيادة مباراة سيدات ليون الفرنسي ويوفنتوس الإيطالي في إطار منافسات بطولة أبطال أوروبا، والتي اعتبرتها تجربة تحكيميّة دوليّة مهمة للغاية.

“جيلان” رفعت راية التحكيم الدوليّة، بقيادة مباريات دوليّة لمنتخبات عالميّة، وتحدثت عن هذه التجربة لسناك سوري : « شاركت مؤخراً بقيادة عدد من المباريات الدوليّة الرسمية للمنتخبات الأوربية ضمن تصفيات كأس الأمم الأوربية للسيدات، أولها كانت في “إيرلندا” في مباراة لمنتخبها ومنتخب “ألمانيا”، و قبلها “إسبانيا، تشيك”، وفي “روسيا” شاركت أيضاً بتحكيم مباراة منتخبها مع “هولندا”».

أداء “طاهر” في المباريات السابقة حظي بإعجاب المعنيين والمتابعين وبتقييم جيد منهم حسب تعبيرها وحتى من الفرق المنافسة، وبناء عليه أسندت إليّها هذه المباريات المهمة دولياً، إضافة لأكثر من خمس مباريات في دوري أبطال أوروبا للسيدات، آخرها أمس بين “ليون، يوفنتوس” والتي كانت نتيجتها قاسية على الفريق الإيطالي بخسارته بثلاثة أهداف نظيفة في معقل الفريق الفرنسي.

اقرأ أيضاً: أنثى تعلق على مباراة كرة قدم عبر قناة رسمية

حملت “طاهر” راية التحكيم في “السويد” منذ عام 2013 في الملاعب السويدية،  وقد نالت الإعجاب الكبير من أسرة التحكيم السويدية، وهنا تقول: «أنا من أوائل من يقود التحكيم من “سوريا” في الساحات العالمية، بدايتي كانت في السويد بقيادة مباراة على مستوى عال سواء على مستوى “السويد” أو على المستوى الإقليمي، وقد نلت رضا الاتحاد الدولي ودرجة ممتاز، وحصلت على الشارة الدولية»

وتشير ” طاهر” إلى الحدث الأهم في حياتها بنيلها شارة التحكيم الدولية عام 2019، فهي بذلك تكون أول سورية مقيمة في السويد تنال هذه الرتبة.

جيلان طاهر من مواليد القامشلي 1985 هاجرت مع عائلتها إلى السويد 1997، تدين بالفضل الكبير في مسيرتها لوالدها الرياضي “جهاد طاهر” أحد أبرز الخبرات الرياضية لمختلف أندية محافظة الحسكة في الزمن الجميل بالسبعينيات والثمانينيات.

اقرأ أيضاً: السورية جيلان طاهر ستشارك في تحكيم نهائيات كأس العالم القادمة

جيلان طاهر في وسط الصورة واسمها مدرج بقائمة الحكام

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى