الرقابة المالية: أكثر من 13 مليار ليرة اختلاس وأخطاء بـ2019

رئيس الجهاز المركزي للرقابة المالية، “محمد برق”: تم استرداد أكثر من 4 مليارات ليرة

سناك سوري-متابعات

قال رئيس الجهاز المركزي للرقابة المالية، “محمد برق”، إنهم استردوا أكثر من 4 مليارات ليرة، من عمليات الاختلاس والتزوير والأخطاء المكتشفة في الجهات العامة، بنسبة 31% من المبالغ المكتشفة حتى نهاية العام 2019 الفائت، (هدول يلي مثبتين بوثائق، بس ياترى يلي ظمط وماترك شي يدينو قدي نسبة الاختلاس والتزوير والفساد عندو؟).

“برق”، أضاف في تصريحات نقلها الوطن أون لاين، أن المبالغ المكتشفة قيد المتابعة والتحصيل، إلا أن استكمال عملية الاسترداد تحتاج إلى وقت، قد يستغرق أحياناً عدة أشهر، لذلك لم تظهر المبالغ المكتشفة نهاية العام الفائت في تقرير 2019، كونها تحتاج لوقت وإبلاغ المعنيين وإجراءات أخرى، (كيف ووين ومين مسؤول، المواطن بدو شفافية أكتر).

اقرأ أيضاً: رئيس الرقابة المالية: أدائنا لا يقاس بالمبالغ التي نستردها بل بأمانة المفتشين!

قيمة عمليات الاختلاس والتزوير والأخطاء لدى الجهات العامة (أغلبها فساد، بس ماقالوا الكلمة كرمال المواطن مايتوتر)، تجاوزت الـ13 مليار ليرة سورية، بالإضافة إلى أكثر من من 425 ألف يورو، و455 ألف دولار، بحسب ما ذكر تقرير الجهاز المالي للرقابة المالية السنوي، مطمئنا المواطن أن العمل يتم على استردادها لمصلحة الخزينة العامة للدولة.

يذكر أن الرقابة المالية، سبق وأن أطلقت موقعاً إلكترونياً للشكاوى، شهر أيار الفائت، ما قد يتسبب باكتشاف حالات اختلاس وتزوير و”أخطاء” جديدة، من الممكن أن تزيد قيمة المليارات المهدورة بفعل الفساد هذا العام، في حين ربما يشكل الموقع الخاص بالشكوى، إجراءاً رادعاً للفاسدين (يلي حيخافوا ويبطلوا يختلسوا ويزوروا ويخطأوا).

اقرأ أيضاً: الرقابة المالية تطلق موقع جديد للشكوى.. مواطن: وين الرابط؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع