الدنمارك.. أول دولة أوروبية تقرر ترحيل 94 سورياً إلى بلادهم

لاجئون سوريون-انترنت

الدنمارك: دمشق الآن باتت آمنة للعودة إليها

سناك سوري-متابعات

أصبحت “الدنمارك”، أول دولة أوروبية تجرد السوريين لديها من تصاريح إقاماتهم، مطالبة إياهم بالعودة إلى ديارهم، لأن “دمشق”، الآن باتت آمنة للعودة إليها، بحسب ما ترجم سناك سوري من صحيفة الإندبندنت.

ووفق الصحيفة، فإن وزير الهجرة الدنماركي، “ماتياس تسفاي”، أعلن سحب تصاريح 94 سوريا في بلاده ما يعني ترحيلهم، وقال إنهم أوضحوا لهم أن تصاريح إقاماتهم مؤقت، ومن الممكن سحبها في حال لم يعد هناك حاجة للحماية.

اقرأ أيضاً:من هم السوريون المعرضون للترحيل من ألمانيا؟

وأضاف أنه حين تتحسن الظروف في الموطن الأصلي للاجئ، يجب عليه العودة إليه وإعادة تأسيس حياته هناك.

وكانت وزارة الهجرة الدنماركية، قد أعلنت أن “دمشق” آمنة العام الفائت، كذلك ريفها العام الجاري، في وقت أعاد البلد الاسكندنافي تقييم تصاريح الحماية المؤقتة لنحو 900 سوري من “دمشق” العام الفائت، بينما أعاد التقييم بحق 350 سوريا آخر من عموم المحافظات السورية.

اقرأ أيضاً: بالتزامن مع مؤتمر اللاجئين الدنمارك تستعد لإعادة البعض إلى دمشق

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع