الرئيسيةشباب ومجتمع

الداخلية: الطالبة كانت مكبلة اليدين وسقطت على الدرج

الداخلية تصحح الروايات الرسمية.. وتحسم الجدل حول خنق الطالبة

أصدرت وزارة الداخلية بياناً قبل قليل، حول حادثة خنق الطالبة في جامعة “البعث”، والتي قيل إنها تعرضت للخنق من سماعات موبايل.

سناك سوري-دمشق

وقالت الداخلية، إنه «تم إعلام قسم شرطة الشماس في حمص من قبل طالبات بالسكن الجامعي الوحدة ( 12 ) بوجود طالبة تدعى ( ريتا . ج ) تولد 2003 من طلاب السنة الأولى فيزياء ملقاة على درج المبنى ضمن السكن الجامعي مكبلة اليدين بشريط سماعة جوال وبحالة إغماء وقد تم إسعافها من قبل زميلاتها إلى مشفى الجامعة».

وبعد التحقيق، تبين أن «الفتاة المذكورة كانت تقوم مع زميلاتها بالمزاح وتم بربط يديها بشريط سماعة جوال وتعثرت على درج الوحدة ما أدى إلى سقوطها وإصابتها بحالة إغماء ثم قاموا بإسعافها إلى المشفى ووضعها الصحي جيد حالياً».

وفي ختام بيانها، أهابت وزارة الداخلية بمواقع التواصل «توخي الدقة والحذر وعدم نشر أخبار من شأنها التأثير على أمن المواطنين واستقرارهم والإساءة إليهم».

وكانت حادثة الطالبة قد أثارت جدلاً واسعا، مع صدور 3 روايات حول الحادثة، ليأتي بيان الداخلية ويحسم الجدل.

اقرأ أيضاً: طالبة البعث تثير جدلاً كبيراً.. و3 روايات مختلفة لحادثة الاختناق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى