الخارجية السورية تحذر أذربيجان وتدعوها للتهدئة مع أرمينيا

المواجهات بين أرمينيا وأذربيجان _ انترنت

سوريا تناشد أرمينيا وأذربيجان لحل خلافهما سلمياً

سناك سوري _ دمشق

أعربت الخارجية السورية عن أسفها للمواجهات الحاصلة بين “أرمينيا” و “أذربيجان” والتي أسفرت عن عدد كبير من الضحايا من الجانبين.

وقال مصدر رسمي في الخارجية السورية في بيان أن “سوريا” تناشد الدولتين لوضع حد للتصعيد بينهما وتسوية الخلافات العالقة بالطرق السلمية، كما أنها تحذر من التدخل التركي في النزاع والذي يهدف لتأجيج الصراع بحسب المصدر الذي أشار إلى أن ذلك يتسق مع السلوك التركي في خلق التوترات وإذكاء نار الفتنة في أكثر من مكان في العالم.

وأفاد البيان أن “سوريا” تهيب بالحكومة الأذربيجانية بالتنبه وعدم الوقوع في فخ المخطط التركي والاستجابة لدعوات “أرمينيا” للتهدئة والحوار وحل الخلافات سلمياً.

اقرأ أيضاً:المرصد السوري: مقتل أول مسلح سوري بمعارك أذربيجان وأرمينيا

ويحمل البيان الرسمي للخارجية السورية نوعاً من الاعتدال في الموقف من الصراع الأرمني الأذري، على الرغم من أن سفير “سوريا” في “أرمينيا” “محمد حاج ابراهيم” كان قد أعلن قبل أيام إدانة “سوريا” لما وصفها بالاعتداءات الأذرية على الأراضي الأرمينية بحسب ما نقلت صحيفة الوطن المحلية.

في حين تتوالى الأنباء من مصادر إعلامية عن قيام الحكومة التركية بنقل مسلحين من الفصائل المدعومة تركياً في الشمال السوري إلى “أذربيجان” لمساندة القوات الأذرية التي تدعمها “تركيا” في المواجهات ضد “أرمينيا”.

يذكر أن التوترات العسكرية بين الدولتين تصاعدت في الأيام الماضية وتحولت إلى معارك حقيقية بسبب النزاع القديم بين البلدين حول إقليم “قره باغ” الحدودي.

اقرأ أيضاً:أرمينيا وأذربيجان صراع عمره 100 عام… الأسباب وأبرز المواقف

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع