الخارجية الإيرانية: على تركيا وقف عدوانها على عفرين

"بهرام قاسمي"

هل هي تصريحات إعلامية أم أنها تشير إلى خلاف تركي إيراني في سوريا؟
سناك سوري – متابعات

أكد “بهرام قاسمي” أن الخارجية الإيرانية دعت أنقرة إلى وقف عملياتها العسكرية على منطقة عفرين بريف حلب شمالي سوريا، محذرةً من أن تواصل ذلك الأمر سيساعد في انعدام الاستقرار وعودة الإرهابيين إلى سوريا.

وأضاف “قاسمي” المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أن «على الحكومة التركية العودة عن هذا الأمر وأن تقوم بمتابعة كل ما يتعلق بسورية عبر عملية آستانا»، منوهاً إلى أن «التشاور بين إيران وروسيا وتركيا مستمر في الشأن السوري».

اقرأ أيضاً: إيران لـ أميركا: اتركوا الشعب السوري يقرر مصيره

“بهرام” اعتبر أن «إيران أقدمت على خطوات عديدة من أجل استقرار المنطقة ومكافحة الإرهاب فيها»، و أن «الدول الأوروبية تعترف بموقف إيران في استقرار المنطقة والسلام فيها».

ويشن الجيش التركي بمشاركة قوات من فصائل المعارضة المسلحة عدواناً على منطقة عفرين شمال سوريا، حيث يشارك سلاح الجو والمدفعية التركية بالقصف الذي استهدف بلدات وقرى عفرين ما أدى لوقوع ضحايا.

وكان مدير مشفى عفرين​ “خليل صبري” قد طالب المجتمع الدولي بوقف العدوان التركي على عفرين واصفاً الوضع الصحي في المدينة بأنه «كارثة إنسانية»، فيما كشف عن استقبال المشفى لأكثر من 120 ضحية جراء القصف التركي للمدينة.

اقرأ أيضاً: الوضع الطبي في عفرين يتّجه نحو الأسوأ والمواد الطبية توشك على النفاد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *