الحكم مهند دبا: ضربة جزاء تشرين لم تكن صحيحة

دبا لـ سناك سوري: كان يجب إنهاء المباراة بعد الاعتداء على حكم الراية

سناك سوري _ ناصر بكار

قال الحكم الدولي السوري “مهند دبا” أن ضربة الجزاء المحتسبة لصالح نادي “تشرين” خلال لقائه مع “جبلة” لم تكن صحيحة.

وأوضح “دبا” في حديثه لـ سناك سوري أن الكرة كانت مرسلة نحو منطقة الجزاء حين تبادل المدافع والمهاجم عملية المسك، ثم قاما بركل بعضهما، إلا أن ذلك لا يعتبر ضمن السلوك الذي يتوقف عنده اللعب أو يعلن عن خطأ، لكنهما نهضا بعد ذلك وضربا بعضهما بالرأس، وكان على الحكم حينها أن يطرد اللاعبين ويستأنف اللعب بإسقاط الكرة دون احتساب ضربة جزاء.

وبيّن “دبا” أن حكم الراية تسرّع في التدخل بالقرار، فيما كان عليه التريّث والتمييز بين الخطأ الذي يجب إيقاف اللعب لأجله وبين الخطأ الذي لا يتطلب ذلك، مشيراً إلى أن الحكام أخطأوا في عدم قراءة المباراة وحساسيتها كونها لقاء ديربي.

ووصف الحكم السوري اعتداء إداريي “جبلة” على حكم الراية بأنه أمر معيب، لافتاً إلى أن حكم اللقاء كان عليه إنهاء المباراة بسبب الاعتداء.

يذكر أن اللقاء الذي انتهى بفوز “تشرين” بثلاثة أهداف لهدف أعقبه مواجهات بين جمهوري الفريقين وأعمال شغب امتدت إلى خارج أسوار ملعب “البعث” بـ”جبلة”، تدخلت قوات حفظ النظام لإنهائها.

اقرأ أيضاً:دقائق تاريخية وشغب جماهيري يطغى على ديربي الساحل

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع