الحزب الحاكم في “تركيا” يتحدث عن لقاءات مع المخابرات السورية!

حزب العدالة والتنمية: مثل تلك اللقاءات طبيعية!

سناك سوري-متابعات

ألمح حزب العدالة والتنمية الحاكم في “تركيا” عن عقد اجتماعات مشتركة بين المخابرات التركية ونظيرتها السورية، معتبراً أن الأمر “لا عيب فيه”.

الحزب الحاكم وفي معرض رده على خبر عرضته وسائل إعلام تركية يتحدث عن وجود اتصالات رفيعة المستوى بين ممثلين كبار لـ”تركيا” و”سوريا”.

“عمر جليك” المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية، اعتبر أن مثل تلك اللقاءات ستكون طبيعية «رغم العداء المستحكم منذ سنوات بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره السوري بشار الأسد»، ورغم أن وكالة “رويترز” التي نقلت الخبر اعتبرت أن “جليك” لم يؤكد أو ينفي خبر عقد الاجتماعات السورية التركية، فإنه من الواضح إن لم تكن قد عقدت فإن التصريح التركي هذا يعتبر محاباة للحكومة السورية.

وتتسم التصريحات التركية حيال “دمشق” مؤخراً بالتناقض، حيث ما إن يصدر تصريح معادي للحكومة السورية حتى يعقبه آخر أخف حدة كأنما هو جس نبض، والعكس صحيح.

وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” سبق وأن تحدث عن سعي بلاده في التوسط بين “دمشق” و”أنقرة” لإعادة العلاقات بينهما، لكن لم تصدر أي تصريحات لاحقاً من شأنها أن توحي بتقدم في العلاقات السورية التركية.

اقرأ أيضاً: أردوغان يكشف عن تواصل بين أجهزة الاستخبارات التركية ونظيرتها السورية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع