الجراد وصل السويداء.. مدير الزراعة: الوضع تحت السيطرة

أسراب الجراد في منطقة تل صحن بالسويداء

مدير الزراعة: أسراب بالآلاف هي الأولى من أكثر من ثلاثة عقود

سناك سوري – رهان حبيب

قال مدير زراعة “السويداء” المهندس “إيهاب حامد”، لـ”سناك سوري”، أن أسراب الجراد التي ظهرت في مناطق شرق وغرب قرية “الهويا” في الريف الشرقي من المحافظة، كانت بحدود معقولة وأقل بكثير مما ظهر في منطقة “البوكمال” بدير الزور، وغيرها من المناطق هذا العام، موضحاً أن الأعداد في “السويداء” بالآلاف وليس مئات الآلاف.

وأضاف أن الجراد لم يظهر منذ عقود بعيدة في المنطقة تحديداً محافظة “السويداء”، وظهوره يشكل خطراً على المحاصيل الزراعية حيث من الممكن أن يلتهمها الجراد ويقضي عليها، منوهاً بأن عملية المكافحة ظهرت نتائجها وفق الفرق التي قامت بالعمل بالتعاون مع الأهالي»، ووجه الشكر لأصحاب الآليات الذين تواجدوا بالعشرات مع الفرق الزراعية.

اقرأ أيضاً: على أهبة الاستعداد.. زراعة “اللاذقية” لن تتفاجئ بالجراد

مدير الزراعة تحدث عن تعاون كبير من قبل الأهالي الذين تواجدوا باندفاع ذاتي للمساعدة، وظهرت النتائج الأولية بسقوط الحشرات بشكل واضح وموتها، مما يخفف من انتقالها لمناطق أخرى، متمنياً من الجميع عدم التهويل فالأمور ضمن السيطرة وعملية المكافحة مستمرة لتعم المناطق المحيطة ومتابعة أي إخبار من الأهالي لضمان حماية المحاصيل التي لم يتضرر أي منها حتى الآن.

اتجاه الريح اليوم ساعد في تغيير اتجاه الأسراب حسب مدير الزراعة، الذي أكد أن هذا العامل يبعث على التفاؤل بأن الموجة قابلة للانحسار، لافتاً إلى أنه تم مع الوحدات في المناطق المجاورة حيث تتم المراقبة ولم تظهر أي مؤشرات على وصول الأسراب لها.

لا أسباب واضحة حتى الآن لظهور هذه الأسراب من الجراد وفق “حامد”، لافتاً أنه من المتوقع أنها قادمة من نقطة التقاء الحدود السورية الأردنية وهي قصة طبيعية ومن المتوقع انتقالها من منطقة لأخرى.

وكانت أسراب الجراد وصلت أول أمس السبت إلى منطقة “البوكمال” بمحافظة “دير الزور”، حيث انتشرت صوراً ومقاطع فيديو توضح انتشارها وتتحدث عن خطرها على المحاصيل الزراعية الشتوية التي يعتمد عليها الكثير من المواطنين كمصدر رزق وحيد لهم.

اقرأ أيضاً: أسراب الجراد تغزو ريف دير الزور.. الأهالي خائفون على محاصيلهم

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع