التموين عانى من نقص السيولة فنظم مخالفات بـ”235″ ألف ليرة في يوم واحد

في الأسبوع الاخير من شهر رمضان.. التموين يبدأ حملة واسعة لمراقبة الأسواق “ويلي مو مصدق مشكلتو”!

سناك سوري-متابعات

يقضي قسم حماية المستهلك في مديرية التموين التابعة لـ”الإدارة الذاتية” أيامه مرتاحاً و”لافف رجل فوق رجل”، قبل أن ينتفض فجأة ويبدأ بتوزيع المخالفات غرباً وشرقاً، كما حدث في مدينة “عامودا” حيث نظم 37 مخالفة خلال يوم الجمعة الفائت فقط، بقيمة 235 ألف ليرة سورية.

وبالنسبة لأهالي “عامودا” فإنهم لا يبالون بتلك المخالفات التي لن تقدم أو تؤخر في معاناتهم جراء الغلاء وانعدام الرقابة على الأسواق، يقول أحد أهالي المدينة ويدعى “جان” لـ”سناك سوري”: «نحنا على وجه عيد، ويبدو أن هناك نقص سيولة عند جهاز حماية المستهلك، لذلك طبيعي تكتر المخالفات»، يضيف مازحاً: «الناس بدها تسترزق».

ويقول قسما حماية المستهلك في مدينتي “عامودا” و”القامشلي” إنهما أعلنا بدء حملة واسعة لمراقبة الأسواق، وتتزامن هذه الحملة مع نهاية شهر رمضان الذي تكثر فيه المخالفات وجشع التجار في محاولة منهم للربح الكثير على حساب المواطن ومعاناته.

اقرأ أيضاً: حماية المستهلك للمواطن: لا تشتري مواد منتهية الصلاحية!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *