الرئيسيةحكي شارع

التربية تطلق يوم الفرح ببداية العام الدراسي.. والمتابعون يردّون

كورونا وتكاليف النقل ونقص التجهيزات تحول دون الفرح ببداية الدراسة

سناك سوري – دمشق

“في يوم الفرح من حلب… الحماس والطاقة” هو عنوان الاحتفال الذي أقامته وزارة التربية السورية اليوم الأحد، بحضور وزير التربية “دارم طباع” وفعاليات رسمية، معلنةً بذلك انطلاق العام الدراسي الجديد.

الحدث أثار اهتمام متابعي صفحة وزارة التربية الذين قام معظمهم بتحضير أبنائهم وشراء ما استطاعوا لهم من مستلزمات العام الدراسي من ملابس وقرطاسية، وعلق “أبو غدير” قائلاً:«بعد 15 يوم لما بيروحوا الأولاد عالمدرسة بيوم مطر وصقيع ومافي مازوت بالمدرسة خلي الفرح ينفعنا وينفعكم».

المواطنون بدوا متشائمين ولم يجدوا أن التسمية ملائمة لليوم الذي غابت فيه الإجراءات الاحترازية من كورونا، حسب تعليق “أبو زين”، في حين تساءلت “هيفين” التي علقت على صفحة وزارة التربية أيضاً «أي فرح وأي سعادة اليوم جلس الطلاب على الأرض لعدم وجود المقاعد في مدرسة “عبداللطيف نعناع”» علماً أن المدرسة تقع في حي “الأشرفية” بمدينة “حلب” التي يزورها الوزير “طباع” اليوم.

اقرأ أيضاً: مع اقتراب موعد المدارس… الأهالي متخوفون من كورونا وطبيب ينصح

بدورها “براءة” التي بدأ يومها بأغنية لفيروز حسب تعبيرها «ومتل مطربان المكدوس محشورين وطبعاً عالواقف إلى أن انتهى احتفالهم بيوم الفرح الذي استمر ثلاث ساعات».

تكاليف المواصلات التي يحتاجها الطلاب للذهاب إلى المدرسة يومياً خاصة في الريف حيث لاتتواجد مدارس لكل مراحل الدراسة أثارت هموم “تمام” من حمص الذي خاطب وزير التربية قائلاً:« رح أعطيك مثال للفرح سيادة الوزير..ابني متل كل هالأبناء بدو يداوم بمدرسة الصناعة بالمخرم وسير عالمخرم من الريف ماضل بدنا نضطر نبعتو عالمتور بدو لتر بنزين يومياً ثمنه 5000 ليرة فقط كل شهر دوام 20 يوم ضرب 5000 يعني مية ألف بس روحة ورجعة شهرياً فيك تقلي سيادتك كيف بدنا ندبر حالنا في ظل هذا الفرح العارم ولسا عندي غيرو 4 بالمدرسة ياريت تخبرني بس حاول ماتفرحني كتير».

خبر افتتاح المدارس الذي نشرته صفحة رئاسة مجلس الوزراء التي نشرت صورة للطلاب في أحد المدارس أيضاً دفع “محمود” للتعليق قائلاً:«طبعاً رئاسة مجلس الوزراء بتعرف أنو الراتب مابكفي طالب واحد لباس وقرطاسية ولا مابتعرف
شكلا مابتعرف شي وهي مصيبة أو بتعرف ومطنشة»، أما “نيروز” فرأت أنه «لا علم مادام راتب الموظف لايكفي طالب ثمن بدلة».

اقرأ أيضاً: طباع يدعو التلاميذ لغسل اليدين.. مواطنون: ليكون في مي وحمامات

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

‫13 تعليقات

  1. Howdy! I know this is kinda off topic but I’d figured I’d ask.
    Would you be interested in exchanging links or maybe guest authoring a blog post
    or vice-versa? My website discusses a lot of the same topics
    as yours and I think we could greatly benefit from each other.
    If you’re interested feel free to shoot me an e-mail. I look forward to
    hearing from you! Excellent blog by the way!

  2. Hmm it appears like your blog ate my first comment (it was super long) so I guess I’ll just
    sum it up what I submitted and say, I’m thoroughly enjoying your blog.
    I too am an aspiring blog blogger but I’m still new to everything.
    Do you have any tips for novice blog writers?
    I’d definitely appreciate it.

  3. Good day! I know this is kinda off topic but I was
    wondering which blog platform are you using for this website?
    I’m getting sick and tired of WordPress because I’ve
    had problems with hackers and I’m looking at options for another platform.

    I would be great if you could point me in the direction of a
    good platform.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى