أخر الأخبارحكي شارع

الاتصالات تحذر المواطنين من الاحتيال وانتهاك الخصوصية

الاتصالات تسمي التطبيقات.. لو الجهات المعنية تحدد أسماء الصفحات المشبوهة كمان

سناك سوري-دمشق

لاقى إعلان الشركة السورية للاتصالات، حول تحذير التعامل مع بعض التطبيقات، جدلاً كبيراً عبر السوشل ميديا بين المتابعين، الذين أكد غالبيتهم أن تلك التطبيقات تتيح لهم سهولة بالتعامل، مطالبين الاتصالات بإيجاد تطبيقات شبيهة لتجنيبهم الوقوف في الطوابير.

وقالت الاتصالات في بيان لها اليوم الخميس بصفحتها الرسمية في فيسبوك: «حرصاً من السورية للاتصالات على مصلحة زبائنها الكرام ولتجنب تعرضهم لاية عملية احتيال أو تلاعب، تدعوكم لعدم التعامل مع المواقع الالكترونية والتطبيقات التالية:
موقع الابراهيم تيليكوم _ تطبيق كازيتك معك-موقع الاصدقاء تطبيق تسديد فواتيري_ تطبيق شربك للاتصالات_تطبيق شركة شام وذلك كونها مواقع غير مرخصة أصولاً حالياً لتقديم خدمات تحويل الوحدات الخلوية أو تسديد الفواتير».

وحذرت كذلك من «تحميل تطبيق اللمسة الذكية وذلك لوجود برمجية خبيثة تشكل خطر على بيانات وخصوصية المستخدم»، كما جاء في البيان.

من الناحية الإيجابية، فإن الاتصالات “عالقليلة” حددت التطبيقات التي لا يجب التعامل معها، بخلاف الجهات المعنية التي لم تحدد الصفحات المشبوهة لمنع “التعامل معها”، ما دفع بعض المتابعين لمطالبة الجهات المعنية أن تحذو حذو الاتصالات وتسمي الصفحات المشبوهة بالاسم.

اقرأ أيضاً: مواطن يتهم شركة سيرياتيل بانتهاك خصوصيته ويتعهد برفع دعوى قضائية

غالبية التعليقات على منشور الاتصالات، اتخذت طابعاً رافضاً للإعلان، مثل “رهف” التي قالت: «ع فكره ما عم نسدد الا بمركز شام لان يلي بدو ينزل ع المقسم يدفعلكن فاتوره بدو يضل تلات اربع ساعات هاد غير التدفيش والايادي يلي بتجي بعينك براسك من تحتك من فوقك لهيك مندفعا بمركز شام ولو كانت غير مرخصه معلش».

«ع اساس انتو تطبيقون تبع معرفة فواتير شغال، اشتهيت مرة ما يقلي الرجاء اطفاء بروكسي» يقول “طه”، في حين اعتبر “زاهر” أن تلك التطبيقات “عمتحل مشاكل العالم”، وليس هناك فرق إن كانت تطبيقات مرخصة أم لا، وقال “كهرمان”: «شكراً لانكن عرفتونا ع هالتطبيقات.. كنت محتار كيف ادفع الفاتورة بعيداً عن الطوابير».

وتساءل “باسل”: «ليش مابتتكرمو وبتعملو تطبيق للمواطن يوفر هالخدمات كلها ؟؟!!التطبيقات عم تحل مشكلة وقت و عدم تاخير بالدفع غريبين كيف بتحاربو التطور»، ومثله “منير”: «الأفضل تفعيل تطبيق ” مدفوعات” عن طريق البنوك، كالبنك العقاري مثلا، عندها لا نحتاج أي شركة أخرى».

يذكر أن الهيئة الوطنية لخدمات الشبكة، كانت قد دعت أصحاب التطبيقات الإلكترونية العاملة في “سوريا”، للحصول على تصريح من مديرية التنظيم والتراخيص في الهيئة، خلال مدة 3 أشهر من إعلانها منتصف شهر آب الجاري.

اقرأ أيضاً: مسؤول في الاتصالات: التصريحات الجديدة للموبايلات لاقت استحسان المواطنين


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى