الإفراج عن مساعد أول سوري في “ألمانيا”!

صورة تعبيرية

المساعد اول الموقوف منذ 3 أشهر تعرض لتحقيق مخالف للقانون !

سناك سوري _ متابعات

أفرجت السلطات الألمانية عن الضابط السابق “إياد العمر” بعد نحو 3 أشهر على توقيفه مع العقيد السابق “أنور رسلان”.

محكمة العدل الفيدرالية الألمانية في “كارلسروه” جنوبي “ألمانيا” أطلقت سراح “العمر” البالغ 42 عاماً يوم الجمعة الفائت بعدما تبيّن لدى المحكمة أن التحقيق معه تمّ بصفته شاهداً وليس متهماً حين قدومه كطالب لجوء في أيار 2018.وفق ما ذكرته وكالة “ARD” الألمانية.

الادعاء العام كان قد وجّه اتهامات للعقيد السابق “أنور رسلان” بصفته مسؤول التحقيق في “فرع الخطيب” بـ”دمشق” والمساعد “إياد العمر” المتهم بمساعدته بقضايا تتعلّق باستخدام التعذيب ضد الموقوفين في الفرع المذكور بين عامي 2011 و2012.

الشرطة الألمانية كانت قد ألقت في 12 شباط الماضي القبض على “رسلان” و”العمر” بموجب مذكّرات اعتقال صادرة من الادّعاء الألماني.

بينما ذكرت وسائل إعلامية أن ملف “رسلان” لا زال قيد الدراسة ومن الممكن الإفراج عنه أيضاً في وقت قريب.

اقرأ أيضاً: ألمانيا تعتقل ضابط أمن سوري

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع