الأوقاف التركية تخرّج دفعة أطفال سوريين من مدارسها الدينية

تخريج أطفال سوريين من مدارس التعليم الديني التركية _ فايسبوك

الأوقاف التركية تستغل تحفيظ القرآن لنشر أفكارها شمال سوريا

سناك سوري _ متابعات

أعلنت مديرية “وقف الديانة التركية” أنها قامت بتخريج 105 أطفال من مدارس تحفيظ القرآن في مدينة “أعزاز” بريف “حلب” الشمالي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي.

وأظهرت صور نشرتها صفحات محلية جمعاً من الأطفال في حفل التخريج الذي نظمته مديرية الأوقاف التركية، حيث ذكرت صفحة “مكتب أعزاز الإعلامي” أن 105 طفلاً بينهم 38 فتاة أتمّوا حفظ القرآن كاملاً خلال عامين في مدارس “الإمام الشاطبي” و”أبي أيوب الأنصاري” بمدينة “أعزاز”، مشيرة إلى أن هذه المدارس تعمل على تحفيظ القرآن لأكثر من 12 ألف طفل في “أعزاز” وريفها.
اقرأ أيضاً:سوريا: افتتاح 120 مدرسة دينية في مدينة واحدة
وتظهر الصور ارتداء الأطفال للملابس ذات الرمزية الدينية ووضع الفتيات للنقاب بحيث لا يظهر منهن سوى أعينهن، على طريقة الملابس التي كان يفرضها تنظيم “داعش” إبان سيطرته على بعض المناطق السورية.

استثمار التعليم الديني يأتي كجزء من سياسة التتريك التي تتبعها قوات العدوان التركي في الشمال السوري، إضافة إلى أنه جزء من سياسة صنع الولاءات وأدلجة الأجيال الناشئة لصالح التيار الديني التركي، حيث تنشط مديرية الأوقاف التركية في الشمال السوري وتستهدف الأطفال بشكل خاص في أنشطتها التي تتمحور حول تحفيظ القرآن وتلقين الأطفال تعليماً دينياً يتوافق في مضامينه مع السياسات التركية.

اقرأ أيضاً:العدوان التركي ينهب منزلاً ويحوله لمعهد ديني

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع