الأمن يوقف مدير الحبوب .. واعتقال نساء ينذر بمواجهة مسلحة

وزير العدل: أجور الطبيب الشرعي 250 ليرة …. أبرز عناوين الثلاثاء 24 تشرين الثاني 2020

سناك سوري _ دمشق

بسباق مع الوقت نجح فوج إطفاء دمشق في إخماد حريق اندلع بمحطة وقود بسبب كهربائي، فيما فجّر وزير العدل مفاجأة عن أجور الطبيب الشرعي للكشف عن وفاة والتي لا تتجاوز 250 ليرة وفق الوزير.

أما جولة محافظة الحسكة على مراكز تخزين القمح فأثمرت عن توقيف مدير الحبوب بالقامشلي على ذمة التحقيق، بينما لم تحتج السفارة السورية ببيروت كثيراً من التحقيقات لتقول أن الوضع في “بشرّي” أصبح أفضل بعد الحوادث التي استهدفت السوريين، فيما بررت القنصلية السورية في اسطنبول تعليق أعمالها بدواعي الكورونا.

يوم دامٍ في الشمال السوري إثر انفجارين أحدهما ضرب مدينة “الباب” والآخر استهدف “عفرين”، فيما استبدلت قوات العدوان التركي انسحابها من نقاط المراقبة بإرسال مزيد من التعزيزات نحو إدلب.

أجواء متوترة سادت “رأس العين” بعد اعتقال نساء قادمات لزيارة أقاربهن في المدينة، في حين شهدت جبهات شمال “الرقة” اشتباكات عنيفة بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً وبين “قسد” التي أعلنت أنها أحبطت تقدم الفصائل.

حريق بمحطة وقود في دمشق

اندلع حريق داخل محطة وقود “الشام القديمة” على طريق “الفيحاء” بـ”دمشق” إثر حصول ماس كهربائي في المحطة وفق ما قال التلفزيون السوري.

وتمكن عناصر فوج إطفاء “دمشق” من السيطرة على الحريق وإخماده بعد أن تسبب بأضرار مادية في المحطة دون وقوع إصابات بشرية وفق المصدر.
اقرأ أيضاً:إصابات جديدة في مختلف المحافظات وتسجيل 12 وفاة بالكورونا اليوم
وزير العدل: 250 ليرة للطبيب الشرعي

قال وزير العدل السوري “أحمد السيد” أن الطبيب الشرعي يتقاضى مبلغ 250 ليرة عند الكشف على الوفاة وهو مبلغ لا يتناسب مع الجهد المبذول.

وأضاف “السيد” في حديثه لصحيفة “الوطن” المحلية أن هذا المبلغ يتم تقديره من القاضي المختص الذي يكلف الطبيب بالكشف وأن الوزارة ستعمل على رفع المبلغ وستبحث الآليات المطلوبة لذلك مبيناً أن الوزارة ستعمل بكل إمكاناتها لدعم الهيئة العامة للطب الشرعي كونه يرتبط بالقضاء بشكل وثيق.

فيما قال وزير الصحة “حسن الغباش” للصحيفة أن هناك دراسة لقرار حصر إصدار شهادة الوفاة بالأطباء الشرعيين وأن ذلك سيحدد بدقة سبب الوفاة ويساعد على توثيق الوفيات ويمكن أن يشكل نوعاً من الحافز المادي البسيط الذي يستحقه الطبيب الشرعي.

الأمن يوقف مدير الحبوب

كشف المكتب الصحفي لمحافظة “الحسكة” اليوم عن توقيف مدير مؤسسة الحبوب في “القامشلي” “عبيدة العلي” على ذمة التحقيق في فرع “الأمن الجنائي”.

وأوضح المصدر أن التوقيف جاء بعد جولة محافظة “الحسكة” “غسان خليل” والتي اطلع خلالها على سوء تخزين القمح، فيما أثبتت اللجان المشكّلة سوء تخزين القمح في مركز “جرمز” والهدر في المال العام.

تصريح رسمي حول أحداث لبنان

أفادت السفارة السورية في “بيروت” أن الوضع في منطقة “بشرّي” اللبنانية أصبح أفضل وأن العمل جارٍ مع الجهات اللبنانية لتطويق الموضوع بعد الهجمات التي تعرّض لها سوريون في المنطقة على خلفية جريمة قتل ارتكبها سوري بحق لبناني.

ونقلت إذاعة “شام إف إم” المحلية عن السفارة أنها لا تملك معلومات عن وجود ضحايا سوريين نتيجة أعمال العنف التي وقعت في “بشرّي”.
اقرأ أيضاً:لبنان.. سوريون يدفعون ثمن جريمة قتل ارتكبها شخص واحد!
القنصلية السورية باسطنبول تعلق عملها

أعلنت القنصلية السورية في مدينة “إسطنبول” التركية عبر موقعها الرسمي تعليق أعمالها اعتباراً من يوم أمس وحتى 7 كانون الأول المقبل.

وأوضحت القنصلية أن ذلك الإجراء يأتي بسبب تفشي فيروس كورونا مشيرة إلى إلغاء جميع المواعيد المحجوزة خلال فترة التعليق لتطبيق الإجراءات الاحترازية من الفيروس.

انفجاران يهزان الشمال السوري

انفجرت سيارة مفخخة صباح اليوم في مدينة “الباب” بريف “حلب” الشمالي الشرقي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن السيارة التي جرى تفخيخها تعود لأحد مسلحي الفصائل المدعومة تركياً ويدعى “فراس شمس الدين” بهدف اغتياله، وقد أودى انفجارها بحياته على الفور إضافة إلى 4 ضحايا مدنيين وإصابة نحو 19 شخصاً بجروح بعضها بليغة ما قد يرفع من حصيلة الضحايا.

كما انفجرت سيارة مفخخة أخرى عند دوار “كاوا” وسط مدينة “عفرين” بريف “حلب” الشمالي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي.

وخسر 3 مدنيين حياتهم إثر الانفجار كما أصيب 16 آخرون بجروح في حصيلة أولية للانفجار، وسط حالة من التوتر في صفوف المدنيين جراء الانفجارات المتتالية التي تضرب مناطق الشمال السوري.
اقرأ أيضاً:صدور القرار الظني بحق زوج نانسي عجرم.. إدانة أم براءة؟
انسحاب تركي تقابله تعزيزات عسكرية

بدأت قوات العدوان التركي اليوم تفكيك نقطة مراقبة يحاصرها الجيش السوري في منطقة “الراشدين” غرب مدينة “حلب”.

وذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية أن عدداً من الآليات دخل إلى النقطة التركية تزامناً مع بدء عمليات التفكيك تمهيداً لإخلائها على غرار النقاط المحاصرة التي سبق لقوات العدوان التركي الانسحاب منها.

في المقابل أفاد موقع “نداء سوريا” المحلي ان قوات العدوان التركي أدخلت مزيداً من التعزيزات ضمت 5 أرتال عسكرية من معبر “كفرلوسين” شمال “إدلب” واتجهت التعزيزات نحو النقاط التركية المنتشرة بمنطقة “جبل الزاوية” بريف “إدلب” الجنوبي.
اقرأ أيضاً:أحواض بازلتية بحديقة القشلة منعاً للتجمعات المشبوهة
اعتقال نساء ينذر بمواجهة مسلحة

أقدم مسلحو فصيل “الشرطة العسكرية” المدعوم تركياً على اعتقال عدد من نساء قبيلة “العقيدات” أثناء قدومهن من مناطق سيطرة “قسد” نحو “رأس العين” شمالي غرب “الحسكة” والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي، بهدف زيارة أقارب لهن.

وأوضح “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض أن الفصيل رفض الإفراج عن النساء رغم الوساطات ما دفع مسلحي فصائل “الفرقة 20″ و”الفيلق الثاني” ومسلحين آخرين ينحدرون من “دير الزور” للاستنفار من أجل مواجهة الفصيل بالقوة لإجباره على إطلاق سراح النساء ما زاد من التوتر في أجواء المدينة.

قسد: أحبطنا محاولة تقدم في الرقة

أعلنت “قسد” اليوم أنها تصدت لمحاولة تقدم ليلة أمس نفذها مسلحو الفصائل المدعومة تركياً لاقتحام قرية “المالكية” قرب “عين عيسى” بريف “الرقة” الشمالي.

وأشار بيان “قسد” أن الاشتباكات أودت بحياة 18 مسلحاً من الفصائل المهاجمة وأصابت 4 آخرين بجروح، فيما تعرض 4 من عناصر “قسد” لإصابات بحسب البيان الذي لفت إلى استمرار الاشتباكات مع تحليق لطائرات استطلاع تابعة لقوات العدوان التركي.

اقرأ أيضاً:بيدرسون يأسف لتدهور الاقتصاد السوري.. عملية سطو على كنيسة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع