اقتتال “الهيئة” و”الجبهة” يرفع سعر الغاز 8000 ليرة!

المواد الغذائية تنفقد من الأسواق والتجار يستغلون الإنفلات الأمني جراء اقتتال الفصائل ويحتكرون المواد الغذائية!

سناك سوري-خالد عياش

ارتفعت جرة الغاز في إدلب مرة واحدة 8000 ليرة سورية لتصبح 16 ألف ليرة بعد أن كان سعرها 8000 ليرة سابقاً، وذلك بسبب احتكار التجار لها نتيجة المعارك الدائرة في المنطقة بين “هيئة تحرير الشام” و”جبهة تحرير سوريا”.

وقال أحد أهالي مدينة “إدلب” لـ “سناك سوري” طالباً عدم الكشف عن اسمه: «ليس الغاز فقط، الأمور توحي بأن ارتفاع الأسعار سيشمل كل الأمور الأخرى بما فيها المواد الغذائية، فالتجار بدأوا بالاحتكار نتيجة الانفلات الأمني الحاصل وانشغال الفصائل بالإقتتال، وصعوبة حركة وسائل نقل البضائع».

اقرأ أيضاً: 5 أيام دامية.. 500 شخص ضحايا الاقتتال الفصائلي شمال سوريا

وانفقدت العديد من الأصناف الغذائية من الأسواق شبه المغلقة والتي لا تفتح أبوابها إلا بأوقات محددة حين لا تكون الاشتباكات في أوجها بين الهيئة والجبهة.

واندلع اقتتال دامي بين الفصيلين منذ الـ20 من شهر شباط الفائت، ما أدى لإزهاق أرواح عشرات المدنيين والأطفال وإصابة الكثير منهم، كما أدى الإقتتال إلى تعطيل مختلف مناحي الحياة بما فيها المدارس والأسواق.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *