اعتقال 3 قياديين بينهم سعودي … وظهور علني لعناصر داعش

منع محامين من مزاولة مهنتهم 3 أشهر …. أبرز عناوين الثلاثاء 6 تشرين الأول 2020

سناك سوري _ دمشق

هاجم الرئيس السوري “بشار الأسد” الدور التركي في المنطقة وفي إشعال الحروب بين الدول وقال أن جميع المؤشرات تقول بأن “تركيا” أرسلت مسلحين إلى “أذربيجان” كما فعلت في “سوريا” و “ليبيا”.

فيما كانت “دمشق” تشهد الافتتاح الرسمية لسفارة “أبخازيا” والذي رأى فيه الوزير “وليد المعلم” باكورة قد تشجع دول أخرى على فتح سفاراتها في سوريا.

بينما بشّر اتحاد الطلبة طلاب التعليم المفتوح بأن بإمكانهم الحصول على سكن جامعي بدمشق خلال فترة امتحاناتهم الحالية.

ميدانياً شهدت مدينة “الباب” شمال “حلب” انفجاراً ضخماً سبب عشرات الضحايا والمصابين، فيما واستمراراً لصراع “أخوة المنهج” اعتقلت “النصرة” 3 قياديين من “حراس الدين” بينهم سعودي، كما أنها وفي خضم انتهاكاتها أصدرت قراراً بمنع محامين من ممارسة مهنتهم بعد أن اتهمتهم بتقديم رشوة لموظف.

أما في دير الزور كان مشهد تجوال عنصرين من “داعش” لافتاً ، بينما كانت حادثة اغتيال أحد عناصر “قسد” جزءاً من استهداف مستمر لـ”قسد” في المنطقة على يد مجهولين، كذلك تجددت حوادث الاغتيال جنوباً مع استهداف شابين في “درعا”.

الأسد: أردوغان أشعل صراع “قره باغ”

قال الرئيس السوري “بشار الأسد” أن “تركيا” لعبت دوراً في إشعال الصراع بين “أرمينيا” و”أذربيجان” في إقليم “قره باغ”.
وأضاف الرئيس “الأسد” في مقابلة مع وكالة “نوفوستي” الروسية اليوم أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” يشعل الحروب في مناطق مختلفة لصرف أنظار جمهوره المحلي عن سلوكه داخل “تركيا”.
واعتبر الرئيس “الأسد” أن المؤشرات تؤكد إرسال “تركيا” مقاتلين من “سوريا” إلى “أذربيجان” حيث قال أن “أنقرة” استقدمت مقاتلين من مختلف دول العالم في “سوريا” ثم أرسلت سوريين وأجانب إلى “ليبيا” فمن البديهي والمحتمل جداً أنها تستخدم الطريقة ذاتها في “قره باغ”.
وتعليقاً على مسألة إرسال المقاتلين من “سوريا” قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية “ديمتري بيسكوف” إن “موسكو” تدرس تصريحات رؤساء الدول بهذا الخصوص بعناية وأن لديها معلومات استخباراتية تؤكد تلك الأنباء بالإضافة إلى بيانات وزارة الدفاع الأرمينية.

اقرأ أيضاً:أذربيجان: جيشنا قوي وليس بحاجة لتجنيد سوريين

افتتاح سفارة أبخازيا بدمشق

شارك وزير الخارجية السوري “وليد المعلم” اليوم بمراسم افتتاح سفارة لجمهورية “أبخازيا” في “دمشق” بحضور وفد رسمي أبخازي.
وقال “المعلم” أن افتتاح السفارة سيكون حجر الأساس في انطلاق العلاقات بين البلدين وأنه قد يكون باكورة تشجع الآخرين الذين أغلقوا سفاراتهم في “دمشق” من أجل إعادة افتتاحها مبدياً استعداده لدعم ومساعدة السفير الأبخازي في تأدية مهامه بنجاح.

سكن جامعي لطلاب التعليم المفتوح

أعلن الاتحاد الوطني لطلبة “سوريا” اليوم أنه تم الاتفاق على إسكان طلاب التعليم المفتوح في المدينة الجامعية بـ”دمشق” خلال فترة امتحاناتهم.
وجاء في بيان الاتحاد أنه يمكن للطلاب اعتباراً من الغد مراجعة إدارة المدينة لمتابعة إجراءات السكن، مشيراً إلى أن انزياح التقويم الجامعي هذا العام خلق مشكلة تزامن دوام طلاب التعليم النظامي مع امتحانات التعليم المفتوح.

اقرأ أيضاً:سوريون ينوون السفر لأبخازيا وخايفين يروح عليهم دور جرة الغاز!

انفجار عنيف شمال حلب

خسر 17 مدنياً حياتهم وأصيب أكثر من 40 آخرين بجروح في حصيلة أولية لانفجار سيارة مفخخة في مدينة “الباب” شمالي شرق “حلب” الخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي.
وقالت وسائل إعلام محلية أن المفخخة انفجرت قرب مسجد “العثمان” وسط المدينة ما أسفر عن عدد كبير من الضحايا والمصابين ودمار واسع في المنطقة.

اعتقال 3 تكفيريين بينهم سعودي

استمر الصراع بين “أخوة المنهج” في “إدلب” بالتصاعد حيث قام عناصر “جبهة النصرة” باعتقال القيادي السعودي في تنظيم “حراس الدين” التكفيري “أبو عبد الرحمن المكي” بعد مداهمة منزله بالقرب من “جسر الشغور” غربي “إدلب”.
وقالت صحيفة “جسر” المحلية أن اعتقال “المكي” جاء بعد ساعات من اعتقال “النصرة” قياديَين من “حراس الدين” هما “سهيل أبو بصير” و”خالد الجوفي”، وذلك في إطار الصراع بين “النصرة” وفصائل تكفيرية أخرى في مقدمتها تنظيم “حراس الدين” التكفيري.

اقرأ أيضاً:وزير الزراعة يرد على مادة سناك سوري حول مبادرة التشجير

منع محامين من مزاولة مهنتهم

أصدرت “جبهة النصرة” اليوم قراراً بمنع 8 محامين من مزاولة مهنتهم لمدة 3 أشهر في ريفي “حلب” و”إدلب” الخاضعين لسيطرتها.
وذكرت شبكة “شام” المحلية أن “النصرة” اتهمت المحامين بتقديم رشوة وسبق أن حكمت عليهم بالجلد والغرامة المالية قبل أن تقرر اليوم الإفراج عنهم مع إيقافهم عن العمل مدة 3 أشهر.

عنصران من داعش يتجولان بحرية

قالت صفحة مركز “دير الزور الإعلامي” أن عنصرَين من تنظيم “داعش” شوهدا يتجولان بشكل علني في مدينة “البصيرة” شرقي “دير الزور” وأنهما كانا يطالبان النساء بالالتزام بما يسمونه “اللباس الشرعي” دون توضيح المزيد من التفاصيل.

اقرأ أيضاً:إطلاق منصة للمعارضة الداخلية من دمشق

اغتيال عنصر من قسد

أطلق مجهولون النار على أحد عناصر “قسد” ويدعى “عبود الخبل” ما أودى بحياته على الفور فيما لاذ المسلحون بالفرار وذلك بالقرب من مفرق ناحية “ذيبان” بريف “دير الزور” الشرقي وفق ما ذكر موقع “فرات بوست” المحلي.

اغتيال شابّين في درعا

أقدم مسلح لم تعرف هويته على اغتيال الشابين “ياسين الصلخدي” و “شادي السعيد” فيما هرب المسلح عبر دراجة نارية على طريق “داعل-طفس” بريف “درعا” الغربي وفق ما نقل الصحفي “فراس الأحمد”.

اقرأ أيضاً:تناقض التصريحات بحادثة وفاة طالب .. واعتقال إعلاميَين بيوم واحد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع