ارتفاع أسعار الفاكهة.. حرم موائد أغلب السوريين من حلاوة المربيات

طبخ مربى المشمش في المنزل سناك سوري

أقل كيلو مشمش بـ 1500 ليرة.. والسكر بـ1500 (رزق الله على أيام كنا نعمل المربى)

سناك سوري – لينا ديوب

كانت الأسرة السورية على موعد سنوي مع الفاكهة الصيفية لإغناء مائدتها بالعديد من المربيات، لكن الأمر تغير هذا الصيف، فالفاكهة التي أصبحت للفرجة بالنسبة لأغلب الأسر بسبب غلاء أسعارها، لن تكون متاحة من أجل المربيات.

يكاد موسم المشمش يقترب من نهايته ولم ينزل سعر الكيلو الواحد عن 1500 ليرة، لبعض الأنواع و3500 ليرة لأخرى، علما أن الموسم الفائت لم يصل أفضل أنواعه لـ 1000 ليرة.

يقول “أبو توفيق” صاحب إحدى بسطات الخضار والفواكه في منطقة “ضاحية حرستا” السكنية خلال حديثه مع سناك سوري : «بالمقارنة مع الصيف الماضي، لم تأت السيدات لطلب كميات من المشمش والكرز لتحضير الكمية المطلوبة لمؤونة الشتاء من المربى، فقط يسألنني في آخر النهار عن الكميات التي زادت وان كنت أبيعها بسعر أقل، باستثناء قلة منهن اشترت الفريز لأن سعره مقبول بالمقارنة فهو لم يتجاوز سعر 750 ليرة للكيلو الواحد، ويضيف:« توجهت إلى “مرج السلطان” في  الغوطة وغيرها من القرى لشراء المشمش مباشرة لبيتي ولم أستطع لأن التجار يأخذونها من أرضها بأسعار مرتفعة بهدف التصدير خسب ما أخبرني الفلاحون هناك».

اقرأ أيضاً:ارتفاع الأسعار.. التهريب المتهم الأول رغم نفي الجمارك

في شارع “الثورة” وسط “دمشق” والشهير بأسعاره المقبولة، لا يبدو الوضع أفضل، فأسوأ أنواع المشمش والتي قطفت قبل يوم لاتباع بأقل من 800 ليرة للكيلو الواحد، حسب الشاب “أحمد” الذي يعمل في أحد محلات الخضار .

السكر غالي والفواكه أغلى

من جهتها تقول السيدة “حنيفة هامج”، ربة منزل :«كيف سنتمكن من صنع المربيات إن كان الغلاء اجتمع على الفواكه والسكر معاً، ووجبة المربى ضرورية في الشتاء يتقبلها الصغار قبل الذهاب إلى المدرسة، وأحتاجها لبعض أصناف الحلويات التي أعدها في البيت، اعتدت على صناعة مربى المشمش والكرز والورد والفريز، ولكن هذه السنة اكتفيت بكمية محدودة من الورد والفريز، الصيف الماضي كان كيلو السكر بمئتي ليرة وأحسن كيلو فواكه بـ 500 ليرة فقط، أما هذا الصيف فالسكر خارج مؤسسات السورية للتجارة تجاوز سعره الـ 1500 ليرة، والفواكه نكاد نشتريها بالحبة».

في السنوات الماضية مع ارتفاع أسعار زيت الزيتون خسرت زوادة طلاب المدارس سندويشة الزيت والزعتر، واليوم تخسر وجبة المربى.

اقرأ أيضاً:تضارب تصريحات حول أسباب غلاء الفواكه.. والمواطن بدو العنب

مربى المشمش

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع