إيقاف معمل الأسمدة في قطينة بعد شكاوى التلوث

معمل الأسمدة في قطينة _ سناك سوري

بعد أن سبّب إيقاف المدارس .. توقف المعمل 10 أيام للصيانة

سناك سوري _ متابعات

قال مدير الصناعات الكيميائية “أسامة أبو فخر” أنه تم إيقاف معمل الأسمدة في بلدة “قطينة” بريف “حمص” بعد ورود شكاوى من الأهالي.

وأوضح “أبو فخر” في حديثه لإذاعة “ميلودي إف إم” المحلية اليوم أن المعمل توقف مؤقتاً لمدة 10 أيام لإجراء الصيانة اللازمة بعد ورود شكاوى عن تلوث بيئي في بلدة “قطينة”.

مصادر محلية في “قطينة” قالت لـ سناك سوري الاثنين الماضي أن كثافة الدخان الملوث المنبعث من المعمل أدت إلى إيقاف دوام المدارس في المنطقة حفاظاً على سلامة الطلاب، مشيرة إلى أن جميع الوعود السابقة التي أطلقتها الشركة الروسية المستثمرة للمعمل حول صيانة المداخن لوقف تسريب الدخان الملوث لم يتم تنفيذها.

ويطالب أهالي “قطينة” منذ العام الماضي بوضع حل جذري لمشكلة التلوث الناجم عن معمل الأسمدة، فيما لم تلقَ مطالبهم آذاناً صاغية حيث تستمر مشكلة التلوث البيئي يوماً بعد آخر دون استجابة لإنقاذ سكان المنطقة وطبيعتها.
اقرأ أيضاً:حمص…دخان معمل الأسمدة الملوث يمنع الطلاب عن التعليم

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع