إيران لـ أميركا: اتركوا الشعب السوري يقرر مصيره

من منطلق أن (ما حدا أحسن من حدا) وأن سوريا (لينا وما هي لبيت ترامب)

سناك سوري-متابعات

انضمت إيران اليوم للمنددين بخطة الولايات المتحدة في إنشاء قوة أمنية جديدة شمال سوريا، واعتبرتها تدخلاً سافراً في الشؤون الداخلية لسورية وأن ذلك سيؤدي إلى تعقيد حالة الصراع في البلاد.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ”بهرام قاسمي“ في مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء 16-1-2018، معتبراً خطة الولايات المتحدة «نموذجاً لتدخل واشنطن السافر في شؤون باقي دول العالم».

ولفت في حديثه إلى أن توقيت إعلان تشكيل قوة أمنية شمال البلاد يأتي في وقت حققت به القوات الحكومية انتصارات مهمة ضد تتظيمي ”داعش“ و”جبهة النصرة“ الإرهابيين، وأضاف أن إيران تعمل بجهود كبيرة مع حلفائها الروس والأتراك لإنهاء فتيل الحرب في البلاد وقد حققتا لأجل ذلك إنجازات وصفها بـ ”الكبيرة“.

اقرأ أيضاً: أنباء عن اتخاذ أميركا أول مقر لها في مدينة القامشلي

وطالب ”الولايات المتحدة الأمريكية“ بتغيير «سياساتها التدخلية والمدمرة» في المنطقة، مفسحة المجال للشعب السوري ليقرر مصيره بنفسه (دمعو عيوني).

وجاءت ردة الفعل الإيرانية هذه عقب إعلان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية منذ أيام عن خطته للتعاون مع ”قوات سوريا الديمقراطية“ في إنشاء وترأس قوة حدودية تضم 30 ألف مقاتل شمال البلاد، وكانت كل من الحكومة السورية وتركيا وروسيا قد نددوا بالإعلان معتبرين أنه يهدف إلى تقسيم البلاد.

اقرأ أيضاً: دمشق وأنقرة وموسكو يتوحدون في إدانة خطوة واشنطن.. فهل من خطوات عملية؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *