إلهام أحمد: لسنا دعاة انفصال ونريد سوريا موحدة لا مركزية

المسؤولة في مجلس سوريا الديمقراطية إلهام أحمد _ انترنت

إلهام أحمد : نفضل الاتفاق مع الحكومة في دمشق على أي خيار آخر

سناك سوري _ متابعات

أوضحت الرئيسة المشتركة للهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية “إلهام أحمد” أن السوريين الكرد «لا يريدون الانفصال عن “سوريا” بل يسعون إلى وحدة الأراضي السورية ضمن حكم لا مركزي»
و أشارت “أحمد” خلال حديثها من “واشنطن” في لقاء أجرته اليوم مع وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية إلى أن هذه النقاط جاءت ضمن البنود الـ 11 التي قدمها مجلس سوريا الديمقراطية للحكومة السورية كخارطة طريق مقترحة من أجل عودة مناطق “الإدارة الذاتية” لسيادة الدولة السورية مع التأكيد على أن سوريا الجديدة يجب أن تتمتع بحكم لا مركزي.
و رغم أن “أحمد” وصفت المفاوضات مع “دمشق” بغير المريحة بالنسبة لـ “مسد” إلا أنها قالت إنها تفضل الاتفاق مع الحكومة في دمشق على أي خيار آخر.

اقرأ أيضاً :تسريبات.. الإدارة الذاتية تقدم خارطة طريق من 11 بنداً للحكومة السورية!

و رداً على المساعي التركية لإقامة منطقة آمنة داخل الأراضي السورية بإدارة تركية قالت “أحمد” أن هذه المنطقة لن تكون آمنة بالنسبة للكرد و أنها ستتحول إلى مستنقع للإرهاب معلنةً أن الكرد قادرون على الدفاع عن أنفسهم و مناطقهم و سيقاومون الهجوم التركي المحتمل.
زيارة “أحمد” إلى واشنطن جاءت لشرح وجهة نظر “مسد” للمسؤولين الأمريكيين حسب قولها و أضافت أن ما سمعته في “واشنطن” يوحي بأن الإدارة الأمريكية لم تحدد موعداً لانسحابها من “سوريا” بعد.
و دعت “أحمد” المسؤولين الأمريكيين للمساعدة في التوصل إلى حل سياسي للصراع بين الكرد و “تركيا” و لعبِ دورٍ في وضع صيغة لمستقبل “سوريا”، مشيرة إلى أن استبعاد الكرد من أي اتفاق تسوية سوري سيؤدي إلى موجة جديدة من العنف في البلاد.

اقرأ أيضاً :“سيبان حمو”: تلقينا رداً إيجابياً من الحكومة السورية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع