“إدلب”.. “النصرة” تَعدم شابين بتهمة التعامل مع الحكومة السورية!

عناصر النصرة ينفذون حكم الإعدام في مدينة إدلب _ انترنت

التعامل مع الحكومة السورية جريمة عقابها الإعدام عند جبهة النصرة

سناك سوري-إدلب

أقدمت “هيئة تحرير الشام-جبهة النصرة” على إعدام شابين من قرية “الشيخ دامس” بريف “إدلب” الجنوبي يوم أمس الإثنين.

ووجهت “النصرة” تهمة التعامل مع الحكومة السورية للشابين “بدر رجب السلوم” و”محمد الحسين”، اللذان جرى إعدامهما رمياً بالرصاص بعد اعتقالهما قبل عدة أيام.

وذكرت وسائل إعلام مقربة من “النصرة” نقلاً عن المسؤول الأمني في الأخيرة يدعى “قصي نويلاتي” قوله إن الشابين اعترفا بالتعامل مع الحكومة السورية في دمشق.

اقرأ أيضاً: إدلب: هيئة تحرير الشام تعدم شخصين رمياً بالرصاص

وسبق أن أعدمت “جبهة النصرة” العديد من المواطنين بتهم مثل التخابر مع الحكومة السورية، أو التعامل معها وما إلى ذلك من تهم تبنى عليها عقوبات تصدرها محاكم شرعية.

يذكر أن “النصرة” تمارس أشد وأقسى أنواع الترهيب النفسي للمواطنين الذين يعيشون في مناطق سيطرتها “إدلب”، وتمنعهم من التواصل مع الحكومة السورية وتضيق عليهم، بينما تتهمها الحكومة السورية بأنها تمنعهم أيضاً من اجتياز المعبر الإنساني الذي افتتحته الحكومة السورية في “أبو الضهور” ليعبر الراغبون بمغادرة إدلب من خلاله.

اقرأ أيضاً: إدلب: “النصرة” تعدم مواطنين وتعتقل طالباً جامعياً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع