أيمن رضا يعتذر للبنانيين .. مو عيب نتعلم من بعض

أيمن رضا _ انترنت

رضا يتحدث عمّا تعرّض له على حاجز لبناني

سناك سوري_ متابعات

أبدى الممثل “أيمن رضا” اعتذاره للجمهور اللبناني عن تصريحات سابقة له قال إنها قد فهمت بشكل خاطئ.

وظهر “رضا” في بث مباشر عبر صفحته على فايسبوك علّق خلاله على إعادة إثارة تصريح إذاعي له أدلى به قبل عام من الآن، مبيناً أنه عندما تناول الموضوع فإنه اهتم بالجانب الإنساني منه، مشيراً إلى أنه تألم لمشاهد إحراق مخيمات اللاجئين السوريين في “لبنان” آنذاك والتعامل على الحدود.

وتحدّث “رضا” عن موقف شخصي تعرّض له حين دخل الأراضي اللبنانية مع عائلته فقال له أحد الجنود اللبنانيين على الحاجز «لوين؟ شو جايين تساوو عنا؟ حاجة بقا تجو لعنا هلكتونا»، مضيفاً أن هذا الأمر أثار غضبه.

لكن “رضا” أكد أن الشعبين السوري واللبناني واحد، موضحاً أنه تحدث فقط عن بعض اللبنانيين ولم يعمّم ذلك على جميع اللبنانيين، وأضاف «إذا فهم الأمر بشكل خاطئ بالنسبة للبنانيين فأنا أعتذر لهم لأنني أحترمهم كثيراً ونحن أهل».

اقرأ أيضاً: رابعة الزيات تدعو لإيقاف الحروب بين ممثلي سوريا ولبنان

وفي الحديث عن الفنانين السوريين واللبنانيين، قال “رضا” أن الدراما السورية تقدّمت بعد تراجع الدراما الأردنية، مضيفاً أن مجموعة كبيرة من الأعمال اللبنانية ضمت ممثلين وفنيين ومصورين سوريين، وفي الوقت نفسه هناك مجموعة كبيرة من الأعمال السورية شارك بها ممثلون لبنانيون لاسيما في السنوات الأخيرة.

وأضاف “رضا” «مو عيب نتعلم من بعضنا لأنو هذا الفن بالأساس غريب ع الدول العربية فوجود فنانين سوريين في لبنان ساعد في نجاح الدراما اللبنانية، ووجودن بسوريا أكيد بساعد، وما بيهون عليي يزعل مني لا الفنانين اللبنانيين ولا الجمهور اللبناني»

يذكر أن تصريحات “رضا” حول “سوريا” و”لبنان” قالها في شباط 2020 لكن وسائل إعلامية أعادت نشرها مؤخراً بعد موجة التراشق في التصريحات بين مشاهير من البلدين لا سيما حول موضوع الدراما المشتركة ومن الطرف الأكثر تفوقاً في المجال الفني.

اقرأ أيضاً: ما حقيقة تصريحات أيمن رضا حول اللبنانيين؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع