أهالي “عين الخضرا والفيجة” إلى منازلهم خلال الصيف القادم

الخبر على ذمة محافظ ريف دمشق

سناك سوري -متابعات

تعهد محافظ ريف “دمشق” “علاء منير إبراهيم” بإعادة أهالي منطقتي “عين الفيجة” و”عين الخضرا” إلى منازلهم خلال الصيف القادم.

وتقوم المحافظة حالياً بتحديد حرم نبع “عين الفيجة” والعمل على إزالة الأنقاض تمهيدا لعودة الأهالي إلى مناطقهم، في حين سيعقد اجتماع مع وزارة الإسكان والأشغال لتنطلق بشركاتها إلى المنطقة لتسريع وتيرة العمل التي بدأت منذ فترة لدخول ورشات عمل جديدة، حسب تصريح المحافظ لجريدة “الوطن” المحلية.

اقرأ أيضاً: بعد نجاح حملتهم، أهالي السبينة يعودون إلى الحي

وأشار “إبراهيم” إلى أن الفرق الحكومية “مستنفرة” لإعادة مباني الدولة إلى الخدمة وفق الأولويات لما يحتاجه المواطن بالتوازي مع المخططات التنظيمية، موضحاً أن العمل يتطلب تعاون بين الوحدات الإدارية لإزالة الأنقاض مع إزالة الأبنية الآيلة للسقوط وأبنية المخالفات، “المشكلة بكلمة مستنفرة دائما المواطن بيتوجس شرا منها، وتحسباً الله يستر”.

وبحسب التصريحات الحكومية المتكررة فإن الأخيرة تسعى لتأهيل مناطق ريف دمشق بالتوازي مع عمليات إعادة تأهيل الغوطة الشرقية لتكون جاهزة لعودة الأهالي إليها، علماً أن أهالي “نبع الفيجة” ينتظرون تحقق الوعود الحكومية منذ الشهر الأول من العام الفائت.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع