أنس فخري يهاجم فنانين سوريين: شادي جميل ينشزّ

أنس فخري: أعتذر للجمهور وأنا مسؤول عن كلامي

سناك سوري – متابعات

أطلق “أنس فخري” ابن الفنان السوري “صباح فخري”، تصريحات جدلية كبيرة، حيث رأى أن مايقدمه الفنان “شادي جميل” على المسرح عبارة عن نشاز، وأنه يقبل وصفه بالفنان الكبير جدا ولكن ليس بالأستاذ لأن حصول الفنان على عضوية النقابة بالمجاملة شيء وأن يكون الفنان دارساً للفن وتم فحصه من قبل لجنة تضم أكبر أساتذة الفن في “سوريا” شيء آخر.

“كلام “فخري” جاء خلال لقاء خاص مع برنامج نبض العاصمة على قناة شام أف أم والذي رد فيه على تساؤلات المذيع حول ردود الأفعال التي أثارها الجمهور حول تصريحاته عن بعض الفنانين السوريين خلال حوار له مع الإعلامية “رابعة الزيات”، قبل أيام ليقول “أنس” إن «شادي جميل عاش كل عمره يقلد صباح فخري وأن أول نجاح في حياته هو الأغاني التي قدمها له “فتحي الجراح”»، مؤكداً أنه يملك الوثايق على صحة كلامه ولايقبل المناقشة بهذا الأمر فهو لديه أساتذته طالباً من الفنان “شادي جميل” الحضور أمام المحكمة لعرض الوثائق وأنه بإمكانه أن يرفع عليه الدعوى التي يريدها قدح او ذم فهو لم يشتمه إنما قال معلومة وبإمكانه أن يحضر أحداً ليفحصه بالموسيقا.

اقرأ أيضاً: صفوان عابد: الفنان الحلبي يحفظ 1000 موشح قبل أن يغني

“فخري” أكد أنه يدرس ظهوره الإعلامي بشكل جيد وأنه اختار البرنامج بالذات ليقول مايريد قوله عن الفنانين الذين ذكرهم في البرنامج ومنهم “شادي جميل” و”صباح فخري” و “اصالة نصري” و”ناصيف زيتون” وغيرهم مؤكداً أنه لن يسكت بعد اليوم ولن يسمح بتوزيع الألقاب شيخ الكار والأستاذ، لكنه عاد وقدم اعتذاره من جمهوره وقال:«الإعلام نافذة محترمة ويجب أن نحترم الجمهور انطلاقاً من احترامنا لذاتنا ولايجوز أن نتكلم كلام متل مابيقولوا طالع نازل أو غير لائق بالجمهور لأننا ضيوف عليهم في منازلهم وهم بالنهاية فاتحين التلفزيون ليشوفوا شي يسرهم ويسعدهم ويشوفوا الفنان يللي بيحبوه عميحكي كلام على بالن يسمعوه».

“فخري” قال أنه لايسعى وراء الشهرة ولايريد جمع اللايكات لكنه استغرب ردود أفعال بعض الجمهور، وقال: «تعا قللي أنا مابحبك أنت فنان ماتبتعجبني بس مالو الحق انو يقيمني علمياً كفنان، من حق الجمهور أن يقول من يحب لكن لايمكن للفنان إرضاء جميع الناس حتى الأنبياء لم يتمكنوا من ذلك، أنا لدي جمهوري الذي يحبني ولدي رؤيا معينة إذا كان هناك من لايحبني لاداعي لأن يقول عني كلام طالع نازل، وعتبي الوحيد على الشخص الذي لايحبني لماذا الإهانات والحكي الفاضي»!!.

وفي رده على سؤال المذيع حول  الكلام القاسي الذي وصف به “سمير جركس” في اللقاء مع “الزيات” عبر “فخري” عن اعتذراه كون اللفظ كان قاسياً جداً وقال: «هو صديقنا وحبيبنا»، وعن الفنان “صفوح شغالة” قال “فخري” أنه ليس فنان بل مجرد كاتب أغاني أو شاعر غنائي معتبراً أن كلمة فنان تصلح لأي شخص يمارس مهنته بشكل احترافي وأنه لم يقل عنه ليس شاطر ولم يذمه بصنعته.

الرد على كل من يقول كلمة على فيسبوك أمر لايهم “فخري” لكنه أكد أنه يحترم رأي الجمهور الذي يصب في إطار النقد البناء أما كل من يقول عنه أنه يعرف أو لايعرف فهؤلاء لايهمونه، مطالباً من لديه شيء قانوني ضده فليتفضل ويحاسبه أما أولئك الذين معهم موبايلات وحسابات فيسبوك فقط فهؤلاء لايرد عليهم.

وعن سبب توقيت هذه التصريحات وردة الفعل هذه قال “فخري” :«هيك طلع عبالي أنا مابقى اسكت كل عمري كنت اتعامل انو والله ابن صباح فخري مالازم يحكي انو نحنا كبار ياسيدي صباح فخري كبير انا صغير انا بدي رد على هدول الناس مو قرار ياحبيبي بدي حط كل واحد بمحلو هاد توزيع الألقاب المجاني ماعاد بدي فيه منو انا كل مابدي شوف واحد بدن يقلولوا بلبل ولا استاذ وفنان واسطورة بدو يمرق على هيئة فنية اعطيني ورقة تثبت هذا الشي».

اقرأ أيضاً: حسن حفار الشيخ الذي غنى لأم كلثوم

أساتذة الفن في “سوريا” بالنسبة لـ “فخري” الموجودين على الأرض حسب تعبيره كمؤلفين هم “طاهر مامللي” و”رعد خلف”، كما أنه يرى أن العازفين السوريين هم الأوائل على مستوى الوطن العربي ومنهم “نزار عمران” و “فراس شارستان” وغيرهم كثير، أما من المطربين فهناك “أصالة نصري” بغض النظر عن مواقفها السياسية حسب تعبيره فهي سورية ولم يسبق أن نشزت على المسرح أبداً، أما “ناصيف زيتون” فهو قصة نجاح منفطعة النظير، كما أن هناك أساتذة أمثال “نور مهنا” و”صفوان عابد” و”حمام خيري”.

“فخري” استغرب سبب هذه الهجمة عليه ومحاربة البعض له بأنه يجب ألا يغني، أو يتحدث باسم “صباح فخري”، مخاطباً من يقيمه بهذه الطريقة بأنه «لايحق لك هذا التقييم ورأيك يفضل أن تحتفظ به في رأسك»، مؤكداً رضا والده الفنان الكبير “صباح فخري” عن كل آرائه حتى أنه عرض عليه البرومو الذي تم نشره عن البرنامج وقال :«يللي بيعرف صباح فخري بيعرف انو هي آراءه».

وأضاف: «بغض النظر عن قصة “سمير جركس” فإن “صباح فخري” يحبه لكنه مطرب شعبي لديه جماهيرية كبيرة متل “أحمد عدوية” وإذا كان هناك شخص يغني موال جيد فهو أستاذ الموال لكن شيخ الكار هناك أشخاص محددين منهم “اديب الدايخ” و”صبري مدلل” و”حسن حفار” هذا الجيل الذي عاصرناه وعشنا معن وقبلهم هناك الكثير من شيوخ الكار ولدي تسجيلات كثيرة، فشيخ الكار يجب أن يعرف تجويد ومخارج حروف وعلم عروض وبحور شعور ويعرف نغمات وأوزان وموشحات»، أما “صباح فخري” فعليك أن تعد مالذي لم يغنيه من التراث وليس ماغناه وهنا الفرق هذا نقول عنه عملاق وأسطورة.

وعندما أخبره المذيع بأن “صفوح شغالة” كتب على صفحته الشخصية أن “أنس فخري” قد جن أجاب:«قبل هالمرة كتب انو انسى صباح فخري راح بدل انسى غرامك راح ويومها كنت سأرفع دعوى عليه لولا أنه قام بإزالتها عن الصفحة، يصطفل يحكي مايريد هو شخص لايحبني ولايريدني أن أغني لكن المطلوب منه ألا يحكي عني »، متسائلاً على أي شيء استند “صفوح” في حديثه عني أن أغني كل ما أريده إلا الغناء على نمط أبي على ماذا استند؟ أنا لدي جمهوري الذي أغني له ويحبني ولايحب أن يسمع أبي إلا مني، أبي وأنا حر فيه وسأغني له».

وتابع:«لماذا التاجر يعمل بمهنة ويورثها بأبنائه والطبيب والقبطان والمحامين وغيرهم لماذا أنا ممنوع أن يورثني “صباح فخري” وأنا جدير بأن أرثه، وأطلب من الجميع أن يرتاحوا من يريد الذهاب للمحكمة ليذهب ومن يريد الذهاب للإعلام لكني لن أغير كلامي وسأظل أحكيه للأبد.

يذكر أن تصريحات “أنس فخري” خلال لقائه مع “رابعة الزيات” أثارت جدلاً كبيراً في الشارع السوري، واعتبرها الغالبية أنها تسيء لفناني “سوريا” عموما و”حلب” خصوصا.

اقرأ أيضاً: شادي جميل: علي الديك صديقي واشتغلت عامل تريكو سابقاً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع