“أميركا” عن تشكيل اللجنة الدستورية: خطوة مشجعة

الخارجية الأميركية توزع شهادات تقدير على كل من ساهم بإنجاز وإعداد اللجنة الدستورية (حتى روسيا لحقها طرطوشة)

سناك سوري-متابعات

أعلنت “أميركا” ترحيبها بإعلان تشكيل اللجنة الدستورية السورية بعد الاتفاق بين الحكومة والمعارضة، (وبتقولوا أميركا مو منيحة).

الخارجية الأميركية قالت في بيان صادر عنها قرأته المتحدثة باسمها “مورغان أورتاغوس” إنه «وعلى الرغم من أنه لا يزال يجب القيام بكثير من العمل، إلا أن هذا الأمر يمثل خطوة مشجعة باتجاه تحقيق حل سياسي للنزاع السوري بالتوافق مع القرار 2254 لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة».

بيان الخارجية الأميركية وزع فيه شهادات تقدير لعدد من الشخصيات والبلدان نتيجة الجهد المبذول بما يخص تشكيل اللجنة، وكان التقدير الأول من نصيب الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيرش”، للعمل الذي قام به، ومن ثم تقدير آخر للمبعوث الأممي إلى “سوريا” “غير بيدرسون”، كذلك شهادات تقدير إلى كل من “تركيا” و”روسيا” والدول الأعضاء في المجموعة المصغرة، لكنها تجاهلت “إيران” أو حرصت على عدم تسميتها بالاسم.

اقرأ أيضاً: الأمم المتحدة تعلن تشكيل اللجنة الدستورية السورية

الاتحاد الأوروبي أيضاً أصدر بياناً إيجابياً رحب فيه بتشكيل اللجنة الدستورية السورية.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة قد أعلن أمس الإثنين عن تشكيل اللجنة الدستورية السورية، على أن تبدأ أعمالها وتعقد أولى اجتماعاتها في “جنيف” خلال أسابيع قريبة.

وأعلن عن فكرة اللجنة الدستورية لأول مرة أواخر شهر كانون الثاني من عام 2018 الفائت خلال مؤتمر الحوار الوطني في سوتشي الروسية، وقد شهد ملفها عراقيل كثيرة أدت لتأخرها لما يزيد عن العام والنصف.

وتضم اللجنة الدستورية السورية ثلاث قوائم، هي قائمة الحكومة، وقائمة المعارضة، وقائمة المجتمع المدني، وتضم كل قائمة 50 عضواً.

اقرأ أيضاً: اللجنة الدستورية السورية: قارب نجاة وغرق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع