أميركا تبلغ فصيل “مغاوير الثورة” الانسحاب من منطقة “التنف”!

مناورات أميركية في التنف مطلع شهر أيلول الفائت

مقاتلو المعارضة يطالبون بالخروج نحو مناطق سيطرة المعارضة في الشمال السوري

سناك سوري-متابعات

أكد قائد فصيل “مغاوير الثورة” “مهند الطلاع” أن قوات التحالف الدولي المتواجدة في “قاعدة التنف” الأميركية أبلغتهم بشكل رسمي أنها ستنسحب من المنطقة خلال الفترة القريبة القادمة.

“الطلاع” قال في تصريحات نقلها موقع “عربي 21” إنهم طلبوا من التحالف أن يفتح لهم ممر آمن من “التنف” باتجاه الشمال السوري تمهيداً لإخلاء المنطقة، وهم بانتظار الرد حالياً.

قاعدة “التنف” الأميركية غير الشرعية تعتبر إحدى أكثر المواضيع الإشكالية التي تم التحدث عنها خلال الفترة الماضية، حيث طالبت الحكومة السورية القوات الأميركية مراراً وتكراراً بانسحابهم منها، في حين اتهمت “موسكو” “واشنطن” بدعم “داعش” انطلاقاً من قاعدة “التنف”.

حل مشكلة “التنف” يعني حل أزمة مخيم “الركبان” للنازحين السوريين على الحدود السورية الأردنية، والذين كانت “واشنطن” ترفض عودتهم إلى مناطقهم الأصلية وتصر على استمرار وجودهم في المنطقة القريبة من قاعدتها في “التنف“.

الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” كان قد أصدر قراراً بانسحاب القوات الأميركية من “سوريا” الأربعاء الفائت، وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية في تصريحات نقلتها قناة “الحرة” إن الانسحاب يشمل قاعدة “التنف” ومنطقة الـ55، مشيراً إلى أن الانسحاب سيتم في مرحلة لاحقة لم يحددها.

اقرأ أيضاً: بالفيديو.. طفل سوري يستغيث في “مخيم الركبان”: “مابدنا معونتكن طالعونا من هون”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع