أكثر من 13 مليار ليرة ميزانية وزارة الإعلام… أين الشفافية؟

وزير الإعلام خلال اجتماع لجنة مناقشة موازنة الوزارة

برأيكم هل ماتقدمه وزارة الإعلام السورية يعادل قيمة موازنتها؟

سناك سوري – دمشق

كشف مجلس الشعب السوري عن أن ميزانية وزارة الإعلام السورية لعام 2019 تقدر بـ 13 مليار و 722 مليون ليرة سورية.
هذه الميزانية تمت مناقشتها في مجلس الشعب اليوم بحضور الوزير، حيث وضعت لجنة الموازنة والحسابات الموازنة الاستثمارية لوزارة الإعلام والمؤسسات التابعة لها على طاولتها اليوم.
الخبر الذي نشرته صفحة مجلس الشعب على فيسبوك لم يتضمن أي توضيحات حول آلية صرف الموازنة وكيف تم تقسيمها وتوزيعها، علماً أن هذه المعلومات تعد من بديهيات الشفافية وحتى وزارة الإعلام لم تعلن عن آلية صرف هذه الموازنة.
بينما تركز الخبر على مداخلات الأعضاء التي تركزت حول تلبية احتياجات المؤسسات الإعلامية والإعلاميين.
اللافت أن اللجنة سألت الوزير عن سبب تدني أجور العاملين في المؤسسات الإعلامية، فكان رد الوزير أنه سيكون هناك نظام تعويضات منصف للعاملين في الحقل الإعلامي. دون أن نعلم إذا كان هذا البند مذكوراً في الموازنة التي تناقشها اللجنة وإذا لم يكن مذكوراً فلماذا لم يتم ذكره وإذا كان مذكورا ًفلماذا تسأل اللجنة عنه؟
وزير الإعلام أشار إلى أن الوزارة حريصة على مشاريع جديدة متعلقة بالبث الرقمي وإنشاء مدينة إعلامية متكاملة.
الاجتماع كما نقل عنه لم يناقش التناسب بين حجم ما يصرف على وزارة الإعلام وحجم إنتاجيتها، وإذا كان ما تقدمه عبر مؤسساتها مكافئاً لمبلغ الـ 13 مليار المخصصة لها!.
بقي أن نشير إلى أن منظمات مدنية ومراقبين وصحفيين يطالبون الحكومة على الدوام بضرورة التحلي بالشفافية فعلاً وليس قولاً وجعل كل المعلومات متاحة ومنشورة للعموم خصوصاً ماهو متعلق بالموازنات وطرق صرفها، وحتى الرقابة على صرفها.

اقرأ أيضاً: تغيير لوغو التلفزيون قريباً.. “سارة” يعد المشاهدين بتغيير جذري في التلفزيون السوري!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *