أسرة سورية من 5 أفراد راحت ضحية ألف دولار.. إعدام رجل مُسن بتهمة الزنا.. أبرز أخبار اليوم

صورة تعبيرية عن الرجم.. صورة الأسرة السورية التي قتلت في أربيل-انترنت

“إيران” تعرض تقديم المساعدة لحل المشاكل بين “سوريا” و”تركيا”.. “مسد”: لم نتلقّ أي ضمانات من أميركا حيال تهديدات تركيا

سناك سوري-دمشق

يحكى أن أحدهم ذهب ليرى حظه عند عرافة، قالت له، إن هناك سبع سنوات من الحزن والتعاسة والنحس تنتظره، اكفهر وجه صاحبنا وسألها، “وبعدين”، ترد عليه العرافة بكل ثقة، “ثم تتعود”، (صاحبنا هذا يكون جدنا السوري الأول ومازلنا نحن في طور التعود).

الشتاء قادم والخيم اهترأت

يعاني نازحون في مخيم “زوغرة” بالقرب من مدينة “جرابلس” بريف “حلب” الشمالي الشرقي، من اهتراء خيامهم وغياب دعم المنظمات الإنسانية لهم، في وقت يقترب فيه الشتاء.

أحد الإداريين في المخيم قال إن درجات الحرارة العالية خلال الصيف الفائت أدت لإتلاف الشوادر البلاستيكية التي يقيم فيها النازحون، وهذا يعني أن المياه ستدخل إلى مخدع النازحين مع أول حبة مطر تتساقط.

الإداري أكد كذلك أن النازحين في المخيم لا يمتلكون أي عمل، حيث تنتشر البطالة، وتنعدم أبسط مقومات الحياة، وبالنسبة للمساعدات الإنسانية فهي تأتي مرة واحدة كل ستة أشهر.

ويضم المخيم حوالي 1700 عائلة، مؤلفة من 7 آلاف شخص، ينحدرون من محافظات “حمص” و”ريف دمشق” و”إدلب” و”حماة”، (بوابة حلب الناشطة على الفيسبوك).

شرطي المرور يحمي متشرداً

الصورة المتداولة لشرطي المرور-فيسبوك

تداول ناشطون صورة لشرطي مرور كان يقف بدراجته قبالة رجل قيل إنه متشرد ومختل عقلياً كان يستلقي على الطريق جانب “دار الأوبرا” في “دمشق”، حيث كان شرطي المرور يحرسه خشية أن تدهسه سيارة عابرة، ريثما تصل دورية من قسم الشرطة لتبعده عن المكان، وقد أعادت صفحة الشرطة على فيسبوك نشر الصورة وذكرت أنها متداولة دون أن تؤكدها.

“إيران” تعرض المساعدة على “سوريا” و”تركيا” لحل المشاكل بينهما

أكد وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” على أن الاجراءات التركية «ضد أمن الحدود والسيادة السورية لن تحقق أيا من أهدافها»، لافتاً أن بلاده أخبرت الجانب التركي بأن الطريقة الوحيدة لضمان أمن “تركيا” هي نشر الجيش السوري في المناطق التي يسكنها الكرد السوريون، ونشر الجيش التركي في المناطق الحدودية مع “سوريا”.

“ظريف” قال إن بلاده مستعدة للتعاون مع “سوريا” و”تركيا” لحل كافة المشاكل بينهما، (وكالات).

اقرأ أيضاً: فرنسا تشترط انتخابات بإشراف أممي لدعم إعادة إعمار سوريا

الأسرة السورية راحت ضحية 1000 دولار!

قال شقيق رب الأسرة السورية، التي قُتل أفرادها الخمسة بطريقة وحشية في “كردستان العراق”، إن ما دفع القاتل لارتكاب جريمته هو خلاف بينه وبين رب الأسرة على مبلغ ألف دولار أميركي.

وسبق أن اعترف القاتل واسمه “فريدون كريم رمضان” بالجريمة التي حدثت يوم الخميس الفائت، وذكر أنه  قتل في البداية رب الأسرة المدعو “بسام حسين رسول” بإطلاق النار عليه، وبعدها قتل زوجته وبعدها قتل الأطفال الثلاثة وهم “حسين 11 سنة، وروشكا 7 سنوات، ومحمد 5 سنوات” بضربهم بالحجارة على رؤوسهم قبل أن يقتلهم بشكل نهائي بإطلاق الرصاص عليهم، (روداو).

“أردوغان”: موظفو “ترامب” لم يستمعوا لتوجيهاته بسحب القوات الأميركية من “سوريا”

أكد الرئيس التركي “رجب طيب ادروغان” في كلمة ألقاها اليوم الأحد خلال الاجتماع التشاوري الـ29 لحزب العدالة والتنمية في العاصمة “أنقرة”، أن فكرة المنطقة الآمنة ليست بجديدة وسبق أن طرحها على الرئيس الأميركي السابق “باراك أوباما” إلا أن الأخير رفضها.

وأضاف أن الرئيس الأميركي الحالي “دونالد ترامب” اقتنع بوجهة النظر التركية، لافتاً أن «الرئيس الأمريكي طرح مسألة سحب قوات الولايات المتحدة من شرق الفرات، لكن من هم في محيطه لا يطبقون حتى الآن هذه التوجيهات»، (مش حلوة بحق ترامب بنوب بنوب هالحركة، شو هو رئيس دولة عظمى ولا رجل كرسي، لازم ياخد درس عند عقيد باب الحارة)، (الأناضول).

سوريون يتظاهرون أمام قاعدة أميركية في “سوريا”

تظاهر عدد من السوريين اليوم الأحد، بالقرب من قاعدة “تل أرقم” الأميركية غير الشرعية في مدينة “رأس العين” على الحدود مع “تركيا”.

المتظاهرون قدموا عريضة وقعوا عليها، للمسؤول عن القاعدة الأميركية غير الشرعية، طالبوا خلالها بوقف العدوان الذي تعتزم “تركيا” شنه على مناطق شرق الفرات السورية، (ناشطون).

“مسد”: لم نتلقّ أي ضمانات من الولايات المتحدة لوقف العدوان التركي

أكد “علي سعد” عضو “هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديمقراطي” المنضوية ضمن “مجلس سوريا الديمقراطية”، أنهم لا يعولون أبداً على الولايات المتحدة الأميركية بما يخص التهديدات التركية لأن «العلاقة بين أمريكا وتركيا تسير وفق مصالح البلدين».

“سعد”وخلال مؤتمر صحفي عقدته أحزاب تابعة لـ”الإدارة الذاتية” في مدينة “القامشلي” اليوم الأحد، أكد أنهم لم يتلقوا أي ضمانات أميركية تجاه التهديدات التركية بشن عدوان على منطقة “شرق الفرات” السورية، (سمارت).

إعدام رجل مُسن بسبب ممارسة “الزنا”!

أقدمت “هيئة تحرير الشام-جبهة النصرة” على إعدام المُسن “بسام الغضبان” في “معرة مصرين” بريف “إدلب” بالرجم بالحجارة حتى الموت بتهمة “ممارسة الشعوذة والزنا”.

وأكد ناشطون أن الرجل وهو في أواخر العقد السادس من العمر قد رُجم حتى الموت، ثم اتصل عناصر “النصرة” مع ذويه الذين حضروا لاستلام جثته من الطبابة الشرعية في مدينة “إدلب”، وشكك ناشطون بالتهم الموجهة لـ”الغضبان” وأكدوا أن “النصرة” سبق وأن قتلت ابنه خلال الاقتتال بين الفصائل في “إدلب”، حيث كان يقاتل إلى جانب “الجبهة الوطنية للتحرير”، (فيسبوك).

اقرأ أيضاً: “النصرة” تُمارس التشبيح على طلاب الجامعة الذين لم يستسلموا لها!

أهالي “كفرتخاريم” يتصدون لـ”حكومة النصرة”

أكد ناشطون أن أهالي مدينة “كفرتخاريم” بريف “إدلب” تصدوا لحكومة النصرة “الانقاذ” ومنعوها من مصادرة ونقل معدات وتجهيزات كليتي الطب البشري والأسنان اللتان تتبعان لحكومة الائتلاف “المؤقتة”.

وكانت حكومة النصرة تنوي نقل معدات الكليتان الطبيتان اللتان تتبعان لجامعة “حلب” الحرة، إلى جامعة “إدلب” تمهيداً لدمج الجامعتين وإلحاقهما بحكومة “النصرة” التي سبق وأن استولت على جامعة “حلب” الحرة مطلع العام الجاري بعد سيطرتها على ريف “حلب” الغربي.

“حكومة النصرة” التي كانت تعمل منذ عدة أيام على تفكيك الطاولات والمقاعد لنقلها، توعدت بالعودة من جديد لإكمال عملية النقل لاحقاً، بينما يخشى الأهالي أن تلجأ حكومة الانقاذ إلى عناصر “النصرة” لنقل التجهيزات بالقوة، (فيسبوك).

رياضة

ودع منتخبنا الشاب لكرة القدم التصفيات الآسيوية بعد خسارته أمام “طاجيكستان” بهدف دون رد، في المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد.

اقرأ أيضاً: وزير المالية: موظفون يساعدون على التهرب الضريبي.. برلماني يعترف بمخالفة القوانين.. عناوين الصباح

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع