“أستانا”.. الدول الضامنة تدعو الفصائل للانفصال عن “النصرة” و”داعش”!

مقاتل من "جبهة النصرة" عقب السيطرة على "إدلب" عام 2015

مشكلة تشكيل اللجنة الدستورية باتت تتمحور حول 8 أشخاص فقط

سناك سوري-متابعات

في تطور لافت، دعت الدول الضامنة في مفاوضات “أستانا” حول “سوريا”، “روسيا” و”تركيا” و”إيران”، جميع فصائل المعارضة السورية إلى الانفصال عن “داعش” و”جبهة النصرة”.

وكثرت الانتهاكات التي تعرض لها اتفاق “إدلب” مع استمرار شن الكتائب الإسلامية التي رفضت الاتفاق، هجماتها على مواقع القوات الحكومية في المنطقة منزوعة السلاح المحددة في الاتفاق.

الدول الضامنة وخلال بيان صادر عنها نقلته “إنترفاكس” الروسية، أكدت أنها ستبذل جهوداً لحل مشكلة اللجنة الدستورية، علماً أن المشاركين في “أستانا-11” اتفقوا على إدراج 142 شخصاً في قائمة اللجنة من أصل 150.

قائمة المجتمع المدني المتضمنة 50 اسماً، ماتزال المعضلة أمام تشكيل اللجنة الدستورية، إلا أن الاتفاق على 142اسماً فيها يعد إنجازاً لم يتم التوصل إليه سابقاً رغم كل مساعي المبعوث الأممي إلى “سوريا” “ستيفان ديمستورا” حول الأمر.

اقرأ أيضاً: المفاجأة الأولى في “أستانا 11” عملية عسكرية شرق الفرات

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع