أبرز محطات الرياضة السورية عام 2019.. إنجازات وخيبات

“نسور قاسيون” وخيبة آسيا و “غزال سوريا” يحصد الذهب

سناك سوري _ محمد العمر

شهد العام 2019 العديد من الأحداث الرياضية التي تابعها السوريون سواءً لمشاركات المنتخبات الوطنية أو لإنجازات لاعبين سوريين على المستوى الفردي.

ولعل أبرز حدث رياضي لهذا العام هو بدون شك مشاركة المنتخب السوري نهائيات كأس آسيا 2019 التي أقيمت مطلع العام في “الإمارات”، حيث دخل المنتخب حينها إلى البطولة محمّلاً بزخم النجوم وآمال الجمهور المتعطش لكسر عقدة الخروج من الدور الأول مع تشكيلة اعتبرها البعض مثالية في تاريخ المنتخب.

ورغم التوقعات المتزايدة بارتفاع حظوظ نسور قاسيون في هذه النسخة من البطولة، إلا أن المباراة الأولى شكّلت مفاجأة مدوية حين انتهت بالتعادل السلبي أمام المنتخب الفلسطيني بأداء غير مقنع للاعبين، فيما تزايدت الانتقادات الموجهة للمدرب الألماني “بيرند شتانغه” الذي قاد المنتخب في النهائيات، لكنه سرعان ما أقيل من منصبه كمدرب للمنتخب عقب الخسارة التي تلقاها نسور قاسيون أمام “الأردن” بثنائية نظيفة.

استعاض المنتخب عن “شتانغه” بالمدرب السوري “فجر إبراهيم” أثناء البطولة ليقود المنتخب في المباراة الثالثة أمام “أستراليا”، وعلى الرغم من التغير في شكل أداء اللاعبين وتحسّن حضور المنتخب إلا أن المهمة كانت صعبة أمام الأستراليين وانتهت المباراة بخسارة المنتخب السوري بثلاثة أهداف لهدفين ليودّع البطولة بنقطة وحيدة في المركز الأخير من ترتيب المجموعة.

فيما استعاد المنتخب السوري توازنه في التصفيات المشتركة لنهائيات آسيا وكأس العالم الحالية حيث خرج بالعلامة الكاملة من المباريات الخمسة التي لعبها في التصفيات ليتصدر المجموعة على حساب “الصين” التي حلّت في المركز الثاني، وينهي المنتخب هذا العام بحلوله في المركز 79 في التصنيف العالمي للمنتخبات.

إنجازات “غزال” سوريا

أبرز اللاعبين السوريين في الرياضات الفردية هذا العام كان “مجد الدين غزال” الذي استطاع تحقيق إنجازاته المسجّلة باسم “سوريا” على الرغم من عدم تلقّيه الدعم والرعاية المطلوبة من الاتحاد الرياضي.

حيث تمكّن “غزال” من تسجيل أفضل رقم آسيوي وعالمي لعام 2019 في مسابقات الوثب العالي، إذ نجح في القفز إلى ارتفاع 2.31 متر محققاً ذهبية “آسيا” لألعاب القوى في نيسان الماضي.

وأحرز “غزال” الميدالية الذهبية أيضاً في ملتقى “براتسلافا الدولي لألعاب القوى” في “سلوفاكيا”، فيما أعاد تحقيق رقمه القياسي محرزاً ذهبية “ملتقى لندن” في الدوري الماسي للوثب العالي في تموز 2019.

كما حقق “غزال” الميدالية الفضية في بطولة العالم العسكرية للوثب العالي أثناء مشاركته مع نادي “الجيش” في البطولة التي أقيمت في “الصين”.

اقرأ أيضاً:غزال سوريا بطل آسيا بجاهزية 1% فقط!

نتائج وميداليات

المنتخب السوري للناشئين بكرة القدم حلّ في المركز الثالث لبطولة غرب آسيا التي أقيمت في “الأردن” بعد خسارته أمام صاحب الأرض بهدفين لهدف.

اللاعبة السورية “نورة بدور” أحرزت الميدالية البرونزية في مسابقة رفع الأثقال في بطولة كأس العالم للرياضات الخاصة في “كازاخستان” وتأهلت إلى أولمبياد طوكيو 2020.

أما اللاعبتان “آية علي” و “زينة أسعد” فقد تمكنتا من حصد الميدالية الذهبية للمنتخب السوري لكرة الطاولة في بطولة غرب آسيا التي أقيمت في “الأردن”.

كما حقق لاعبو ولاعبات المنتخب السوري لرفع الأثقال نتائج لافتة في البطولة العربية لجميع الفئات ذكور وإناث بعدما حصدوا 114 ميدالية بينها 54 ذهبية و47 فضية و 13 برونزية عن كل الفئات العمرية والأوزان المختلفة.

ذهبية آسيا لسباق 400 متر متنوع ذهبت إلى السبّاح السوري “أيمن كلزية” ضمن بطولة آسيا التي أقيمت في “الهند” والتي حصد فيها السباح السوري “عمر عباس” ميداليتين فضيتين وبرونزية واحدة في السباقات المختلفة.

وأحرز اللاعب السوري “عمران عجينة” الميدالية الفضية لوزن 60 كغ في منافسات البطولة الآسيوية للأندية بالجودو والتي حاز خلالها اللاعبان السوريان “حسن بيان” و “إحسان نجم” على ميداليتين برونزيتين عن أوزان 73كغ و 66كغ.

السبّاح السوري “أيمن كلزية” حقق 3 فضيات و3 برونزيات في بطولة كأس مارتن الدولية للسباحة إضافة إلى تحقيقه ذهبية وفضية في بطولة “سلوفينيا” الدولية، فيما حصد كلٌّ من السبّاحين “همام معلا” و “فراس معلا” ذهبيتان في البطولة العربية الأولى للماسترز في “تونس”.

وحقق منتخب “سوريا” لسيدات في المبارزة الميدالية الذهبية لمسابقة الفرق ضمن البطولة العربية للمبارزة التي أقيمت في “الكويت”.

ومن الإنجازات الفردية أيضاً أن اللاعب “عمر خريبين” سجّل اسمه كأول سوري يشارك في نهائيات كأس العالم للأندية، حيث لعب مع فريقه “الهلال” السعودي وحقق المركز الرابع في البطولة.

رفع الحظر عن ملاعب “سوريا”

تزايدت الدعوات خلال العام الحالي إلى رفع الحظر الدولي عن ملاعب كرة القدم وصالات كرة السلة السورية بعد أن تحسّنت الأوضاع الأمنية في معظم أرجاء البلاد لاسيما في “دمشق”.

ففي كرة القدم أعلن رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء “موفق جمعة” أن هناك مساعٍ لإجراء مباراة استعراضية بين نجوم المنتخب السوري في الثمانينيات والتسعينيات مع أساطير “البرازيل” في “اللاذقية” بهدف رفع الحظر عن الملاعب السورية إلا أن موعد المباراة في 10 كانون الأول الجاري مضى دون أن تقام المباراة أو يصدر أي توضيح حولها، فيما لا يزال المنتخب السوري لكرة القدم يتخذ من “الإمارات” أرضاً بديلة.

اقرأ أيضاً:تعرّفوا إلى قدامى المنتخب السوري المرشحون لمواجهة أساطير “البرازيل”

أما صالات كرة السلة فقد نجحت نوعاً ما في رفع الحظر وأقيمت بطولة “غرب آسيا” لكرة السلة للسيدات تحت 16 عاماً في “دمشق” والتي تمكّنت خلالها سيدات المنتخب من تحقيق المركز الأول بعد التفوق على المنتخبين العراقي واللبناني وسط غياب لبقية منتخبات غرب آسيا.

من جهة أخرى فإن الاتحاد الدولي لكرة السلة وافق على إجراء مباريات المنتخب السوري للرجال العام المقبل في “سوريا” ضمن تصفيات آسيا في الصالات السورية.

استقالة وانتخابات

أبرز التغيرات على صعيد المناصب الإدارية للاتحادات الرياضية كانت في استقالة رئيس اتحاد كرة القدم السابق “فادي دباس” وأعضاء الاتحاد في آب الماضي بعد خسارة المنتخب السوري أمام “لبنان”، فيما أعلن الاتحاد الرياضي العام عن إجراء انتخابات لاتحاد جديد لكرة القدم يوم 28 كانون الأول وأسفرت عن فوز العميد “حاتم الغايب” برئاسة اتحاد الكرة متفوقاً على المرشح “أنس السباعي” بعد 3 جولات انتخابية فيما فاز العقيد “زكريا قناة” بمنصب نائب رئيس اتحاد الكرة بالتزكية لعدم وجود مرشح آخر.

أما في اتحاد كرة السلة فرغم الانتخابات تم التجديد لرئيس الاتحاد السابق “جلال نقرش” الذي حصل على 40 صوتاً مقابل 37 صوتاً لمنافسه “هيثم بختيار”.

اقرأ أيضاً:“جمعة” متأثراً باستقالة “دباس”: لقد تمتعوا بكل حس بالمسؤولية!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع