3 أطنان من الأغذية الفاسدة كانت في طريقها إلى “معدتك عزيزي المواطن”

من بينها أغذية أطفال … قادمة من دولة مجاورة

سناك سوري-متابعات

كشفت الجهات المعنية في الحسكة عن إنجاز “كبير” يتضمن مصادرة 3 أطنان من المواد الغذائية واللحوم والمشروبات الفاسدة غير الصالحة للاستهلاك البشري خلال العام الحالي، “يعني هدول الي اتصادروا والي مااتصادروا شو صار فيهن؟، يمكن انهضموا”.

مدير الشؤون الصحية في مجلس المدينة “كبرئيل كورية” كشف عن مصادرة 2570 كغ من المواد الغذائية الفاسدة، بينما أوضح مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “إغناطيوس كسبو” أنه من ضمن تلك المواد الفاسدة أغذية وحلويات خاصة بالأطفال بالإضافة إلى بعض المعلبات، مشيراً إلى أن مصدرها هو الدول المجاورة والأسواق المحلية بحسب ما أوردت صحيفة تشرين المحلية، “ويبقى السؤال كيف وضعت تلك المواد على رفوف المحلات التجارية بكل هذه الثقة ومالذي يضمن عدم استهلاك الناس لبعض تلك المواد الفاسدة”.

وأكد “كسبو” أنه تم إتلاف تلك المواد وتنظيم الضبوط بحق التجار.

يذكر أن الضبوط التموينية لم تكن يوماً رادعاً قوياً، ومن يهرب ويبيع أغذية فاسدة لا يكفيه ضبط تمويني هذا يحتاج عقوبة بحجم الأذية التي كان سيلحقها بالمواطنين لو تناولوا هذه الأغذية.

اقرأ أيضاً: الضبوط التموينية والـ “ضحك عاللحى”

مدير حماية المستهلك في الحسكة يعلن عجزه عن ضبط الأسواق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *