وزير الإعلام يبحث مع سفير كوريا الشمالية التعاون الإعلامي!! راحت علينا

سوريا تريد التعاون إعلامياً مع كوريا الشمالية التي تحتاج من يعينها

سناك سوري-متابعات

بحث وزير الإعلام “عماد سارة” مع سفير جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية “جانغ ميونغ” سبل تعزيز التعاون والصداقة بين البلدين.(حدا يخبر وزارة الإعلام عنا إنو كوريا الشمالية دائماً بآخر تصنيف حريات الصحافة إذا تعاون معها مصيبة).

وأكد “سارة” على ضرورة تبادل المواد الوثائقية المترجمة بين البلدين للتعريف بما يمر به البلدين. (الأفلام الوثائقية بكوريا الشمالية غالباً كلها عن الحزب الحاكم والزعيم “كيم”).

ويُخشى أن التعاون مع كوريا الشمالية في مجال الإعلام قد يؤثر على وسائل إعلامنا ويزيدها سوءاً خصوصاً وأن أول مرة بث فيها التلفزيون الكوري كوريا بثاً مباشراً كان لمباراة منتخبها الوطني في كأس العالم 2010 المقام في جنوب أفريقيا، ما يشير إلى مستوى الإعلام في تلك البلاد وهامش المهنية والحرية لديه.

وتشهد كوريا الشمالية إعلاماً إيديولوجياً خشبياً بحسب ما يقول زوارها، حيث تسيطر الحكومة على قطاع الإعلام سيطرةً مطلقة.

اقرأ أيضاً : “سارة” الإعلام تميز بإيمانه بوطنه “إي كل يوم بصلي كرماله ركعتين”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *