مناشدات لحزب الاتحاد الديمقراطي أن يمنع الغزو التركي لعفرين

سناك سوري-متابعات

طالب المجلس المحلي في مدينة عفرين (مدعوم من المجلس الوطني الكردي) القوى الدولية بالضغط على حزب الاتحاد الديمقراطي، لتغيير سلوكه الاستبدادي وإحلال منطق العقل والتحلي بالمسؤولية تجاه مدينة عفرين وأهلها، داعياً إياه لمراجعة سياسته في المدينة خصوصاً خلال الفترة القادمة.

وبحسب البيان الذي اطلع عليه سناك سوري فإن المجلس برر موقفه لكون مدينة عفرين أصبحت مؤخراً محط أنظار تركيا وبعض الفصائل العسكرية المحسوبة عليها، وأضاف البيان: «إننا نعتبر تنفيذ هذه التهديدات على أرض الواقع بمثابة مغامرة سياسية وعسكرية، سوف تخلف وضعاً إنسانياً حرجاً وفي غاية الخطورة، نظراً للكثافة السكانية سواء للسكان الأصليين أو النازحين من المكونات الأخرى».

اقرأ أيضاً: أنقرة: “سنبدأ عملية عفرين ربما اليوم أو قبله”!

ويتخوف أهالي عفرين من عمل عسكري تستعد تركيا لبدئه في المدينة ضد حزب الاتحاد الديمقراطي وفق ماصرح وزير الدفاع التركي وعدد من المسؤولين الأتراك، ويرى متابعون أن بيان المجلس المحلي للمدينه أغفل توجيه الانتقاد لتركيا أو دعوتها لعدم شن حرب على “عفرين” وركز دعواته باتجاه خصمه السياسي “حزب الاتحاد الديمقراطي”.

يذكر أن المجلس المحلي مدعوم من المجلس الوطني الكردي الذي يعد جزءاً من الائتلاف السوري المعارض المدعوم من تركيا، بينما تدعم أميركا حزب الاتحاد الديمقراطي. (الله يرحم أيام زمان كان الواحد بيندعم من شي مسؤول كبير وبيسموه فيتامين واو، هلا صار الدعم من دول وكيانات وماعاد فينا نسميها فيتامين واو صارت أكبر بكثييير).

اقرأ أيضاً: انتشار جديد للجيش التركي على خط إدلب عفرين

 قسد تستقدم مقاتلين إلى عفرين مع اقتراب الجيش التركي منها

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *