مركز صحي بغرفتين ..لخمسين قرية فقط؟.

 الأدوية مجانية، والإسعافات أولية، والباقي على الله

سناك سوري – متابعات

بعد ستة أشهر من الجهود في أعمال الصيانة، قامت لجنة الصحة في “مجلس الرقة المدني” التابع لـ”قوات سورية الديمقراطية” بتأهيل مركز “الخاتونية” الصحي في ريف “الرقة” الغربي الذي يخدم المنطقة بكادر طبي وتمريضي يبلغ 18 شخصاً ضمن غرفتين، وسيارة إسعاف متنقلة.

ورغم عدم توضيح المجلس المدني كيف يخدم هذا المركز الصغير كل سكان المنطقة البالغة خمسين قرية، إلا أن مجرد وجوده يمكن أن ينقذ مريضاً ويساعد موجوعاً حتى يتكفل الله بالباقي.

ويخدم المركز الصحي محيط “الخاتونية”، انطلاقاً من منطقة “الجزرات”، وصولاً إلى بلدة “كديران”، ويقدم الأدوية مجاناً للمرضى. حيث أكد أحد الإداريين في المركز الصحي: «أنه يحتوي على غرفتين، الأولى للاستقبال والثانية للإسعاف، كما يتواجد في المركز صيدلية توزع الدواء المجاني، وسيارة إسعاف واحدة، ويستقبل من المرضى في اليوم الواحد بما يقارب 75 مريضاً. يحتوي على أجهزة طبية للتعقيم والأوكسجين ومواد إسعاف أولية».

ومع اعتراف الإداري أن المركز بحاجة للدعم الدائم، يبقى السؤال عن وضع الأطفال والنساء -في هذه المنطقة البعيدة عن الحياة، والتي خرجت منذ فترة من تحت عباءة “داعش”- خاصة فيما يتعلق باللقاحات للمواليد الجديدة، وظروف العناية بهم وسط هذا الخراب.

يذكر أن مؤسسات الدولة السورية غير قادرة على تقديم خدماتها في هذه المناطق بسبب سيطرة “قسد” عليها وعدم السماح لهذه المؤسسات بأداء دورها.

اقرأ أيضاً الزراعة تعترف بخطئها: إذا علقت بـ”الرقة” باقي المحافظات مافيها تاكل لحمة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *