مرشحة الرئاسة التركية تجدد تعهدها بإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

بعد أن وعد زعم حزب الشعب الجمهوري بعودتهم متل العسل، زعيمة تركية تعيد السوريين بعد عيد الفطر إلى بلادهم.

سناك سوري – متابعات
تابع المرشحون للرئاسة التركية تقديم الوعود لجذب الناخبين على حساب “اللاجئين السوريين” الذين تحولوا إلى سلعة إعلامية تتقاذفها الوعود، حيث جددت زعيمة حزب “إيي” المعارض “مرال أقشنر”، تعهدها بإعادة “السوريين” إلى بلادهم حال فوزها بالانتخابات، وهو ما افتتحت به حملتها الانتخابية قبل أسابيع.
وتبدو قصة اللاجئين السوريين في “تركيا” مثيرة للاهتمام، فغالبية المرشحين جعلوا اللاجئين قضيتهم الأساسية في الحملة الانتخابية، حتى بدا مصير اللاجئين السوريين في “تركيا” معلقاً على نتيجة الانتخابات التي راح كل مرشح فيها يرسم مستقبلهم على طريقته.
وبحسب وكالة “الأناضول” التركية، فقد قالت “أقشنر” أمام حشد من أنصارها في ولاية “طرابزون” شمالي “تركيا” أمس السبت: «عقب انتخابي سأعمل مباشرة على ضمان تحسن الشؤون الداخلية في “سوريا”، وإعادة أشقائنا السوريين اللاجئين إلى بلادهم».
وكانت “أقشنر” قد انتقدت سياسة “أردوغان” الخاطئة التي تجذب اللاجئين السوريين، وتعهدت لمنتخبيها، إذا فازت برئاسة الجمهورية سوف تفطر مع السوريين في “سوريا”.

ووعد زعيم حزب “الشعب الجمهوري” التركي المعارض “كمال كليجدار أوغلو” بإنهاء الحرب في “سوريا”، وإعادة اللاجئين إليها في حال فاز مرشحُ حزبه في الانتخابات الرئاسية التركية المزمع إجراؤها يوم 24 حزيران القادم.

اقرأ أيضاً : زعيم تركي: على اللاجئين السوريين العودة إلى بلادهم متل العسل

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *