مدير الشؤون الصحية يعترف: غياب الرقابة سبب لانتشار أمراض السرطان

قصور إجراءات الجهات الرقابية تشجع أصحاب المحلات على المخالفة

سناك سوري- متابعات

قال مدير الشؤون الصحية في محافظة “دمشق” الدكتور “ماهر ريا” :«إن انتشار حالات الإصابة بالسرطان يعود لفساد الأطعمة وتعرضها للشمس».

وبحسب الخبر الذي أوردته جريدة تشرين المحلية فإن كلام “ريا” جاء خلال جلسة مجلس محافظة “دمشق” حيث بين أنه تم الكشف على ٩٦ كشكاً خلال الشهر الماضي للتأكد من طريقة حفظ المواد الغذائية وحفظ المياه والمرطبات، فيما لم يورد الخبر إذا كانت الجهات الرقابية في المحافظة نظمت ضبوط أو قامت بإغلاق ومخالفة المحلات التي قد تتسبب منتجاتها المخالفة بأذى المواطنين.

مديرية الشؤون الصيحة التي تنشر بشكل يومي على موقعها على فيسبوك أخباراً عن إغلاق محلات مختلفة لمخالفتها التعليمات الصحية أو عدم التقيد بمضمون الإنذار الصحي وعدم تنفيذ الشروط الصحية لكن قرارات الإغلاق بمجملها لاتتجاوز مدة الواحد منها أسبوع.

وبمقارنة بسيطة بين هزالة الإجراءات وحجم الفائدة التي يحصل عليها صاحب المحل المخالف، فإن المخالفة أوفر وأكثر فائدة لجيبه ومطامعه التجارية من التزامه بتعليمات دائرة الشؤون الصحية التي تسّهل وتشجع بقصورها على المخالفات ليبقى المواطن ضحية غياب الإجراءات الفعالة وطمع التجار.

اقرأ أيضاً : سوريا تستعد لصناعة أدوية السرطان

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *