مجلس الشعب السوري يعزز العلاقات مع نظيره الكوري (الله يسترنا)

يشتهر مجلس الشعب الكوري بأنه مسيطر عليه من قبل حزب العمال الحاكم وأنه متماهي مع السلطة ويعرف عنه ثقافة “التصفيق الحار”

سناك سوري – دمشق

وصل وفد مجلس الشعب السوري إلى “بيونغيانغ” أمس في زيارة لتعزيز العلاقات البرلمانية مع مجلس الشعب الأعلى في “كوريا الشمالية”.
الوفد الذي ترأسه المخرج والنائب “نجدت اسماعيل أنذور” نائب رئيس مجلس الشعب، ضم أيضاً نواب أعضاء في جمعية الصداقة البرلمانية السورية الكورية.
ويخشى مواطنون أن يتأثر نواب مجلس الشعب السوري الزائرين لكوريا بالتجربة البرلمانية الكورية، حيث يشتهر مجلس الشعب هناك أيضاً بالتصفيق الحار، والتماهي مع السلطة، والتبعية لها، وقيادة الحزب الواحد أيضاً (حزب العمال).
لذلك يأمل المواطن أن تنتهي الزيارة عند المجاملات والحالة الودية، وألا ينجح فيها أي من المجلسين بنقل خبرته للآخر، (خطي كرمال مواطنين البلدين).
يذكر أن مجلس الشعب في سوريا يتعرض لانتقادات واسعة من قبل مواطنين يتعتبرون أنه يحابي السلطة ويقترب منها أكثر من قربه للشعب.

اقرأ أيضاً : وزير الإعلام يبحث مع سفير كوريا الشمالية التعاون الإعلامي!! راحت علينا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *