ما هي أهمية افتتاح معبر جوسيه؟

وسيحد افتتاح المعبر من عمليات…

سناك سوري – حمص

بعد إغلاق استمر قرابة الخمس سنوات، أعادت الحكومتان السورية واللبنانية اليوم 14-12-2017 افتتاح معبر “جوسيه” الحدودي الذي يقع في منطقة القصير بريف حمص الجنوبي الغربي من الجانب السوري وفي منطقة القاع من الجانب اللبناني، وذلك بعد إعادة تأهيل وصيانة المرافق المتضررة من الجانبين السوري واللبناني، وذلك بحضور كل من وزير الداخلية “محمد الشعار” والمدير العام للأمن العام اللبناني “عباس إبراهيم”.

اقرأ أيضاً: لبنان: ربط تعليم السوريين بالإقامة انتهاك لحقوق الإنسان

وأكد “الشعار” بأنه «لا عوائق أمام كل من يرغب بالعودة الى سوريا» “عأساس الي ناوي يعود ماكان ناطر غير افتتاح المعبر”، منوهاً إلى أن تفعيل حركة الدخول والخروج في المعبر تبدأ من صباح يوم غد الجمعة فيما سيتم تسهيل الإجراءات أمام المواطنين في مكاتب الأمانة الجمركية والهجرة في حين ستتضمن نقطة المعبر فروعاً لمراكز الهجرة والجوازات والجمارك والتخليص الجمركي والحجر الصحي والنباتي ومخابراً ومصرفاً عقارياً.

اقرأ أيضاً: للسوريين الراغبين بتسوية وضعهم في لبنان!

ويرى مراقبون أن إعادة افتتاحه تأتي تحضيراً لفتح طريق الترانزيت مباشرة بين لبنان وسوريا والعراق خصوصاً مع بدء التحضير لفتح المعابر على الحدود السورية العراقية، كما ستحد من عمليات التهريب التي نشطت كثيراً خلال فترة إغلاق المعبر.

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *