“لافروف”: لسنا مستعجلين على تشكيل اللجنة الدستورية!

“لافروف”: العفو العام في “سوريا” خطوة على طريق المصالحات الوطنية

سناك سوري-متابعات

في الوقت الذي ينتظر ملايين السوريين تشكيل اللجنة الدستورية لكونها قد تكون أحد الأمور التي تؤدي لحلحلة الملف السوري، أعلن وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” أن بلاده لا ترى وجود أي أسباب تدفع لتسريع العمل على إنشاء اللجنة الدستورية، معتبراً أن الإسراع قد يجلب الفشل في تحقيق الأهداف المأمولة.

“لافروف” قال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السلوفاكي “ميروسلاف لايتشاك”: «لا نرى أي أسباب لتسريع هذه العملية وتحديد مواعيد مختلقة لبدء هذا العمل. وأهم شيء هنا هو النوعية»، داعياً الأمم المتحدة لعدم التعامل مع اللجنة الدستورية «مثلما تتعامل (يقصد الأمم المتحدة) مع أغلبية النزاعات الأخرى، حيث يجري تسريع الأحداث بشكل مصطنع، فتؤدي مثل هذه المحاولات عادة إلى الفشل في تحقيق الأهداف المرجوة».

في السياق، علّق الوزير الروسي على المرسوم الرئاسي بإصدار عفوٍ عام في “سوريا” صباح اليوم الثلاثاء، معلناً ترحيب بلاده به، وأضاف: «العفو عن الفارين، إنه على الأرجح خطوة نحو المصالحة الوطنية ونحو إنشاء ظروف ستكون مقبولة ليس فقط بالنسبة للّاجئين الراغبين في العودة إلى سوريا بل والنازحين».

اقرأ أيضاً: “بوغدانوف”: لم يتبقّ سوى الاتفاق على قائمة ممثلي المجتمع المدني

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *