قضاء متخصص بجرائم المعلوماتية قريباً … معقول نصير نشتكي عسرقة البوستات؟

من الآن حتى إحداث قضاء جرائم المعلوماتية اسرح وامرح عزيزنا المواطن

سناك سوري-متابعات

بدت الجلسة الأسبوعية للحكومة متخمة بمناقشة القرارات التي تخدم المواطن (طبعاً كعادتها.. ليش في بالعادة تكون غير هيك!؟ حاشا وكلا).

فقد وافقت الحكومة على  كتاب وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي المتضمن طلبها المصادقة على خطة عمل صندوق دعم الإنتاج الزراعي وأساليب الدعم وموازنته التقديرية لعام 2018  المحددة بمبلغ /10/ مليارات ليرة سورية (عسى أن يرى المزارع أثر هالعشرة مليارات ع الأرض، من دون أن تترافق بعشرة مليارات ضربة منية بتصريحات المسائيل).

اقرأ أيضاً: بعد إهمالها لعقود الحكومة تقرر الاهتمام بجزيرة أرواد

كما قررت تقديم دعم ومحفزات جديدة لصناعة المعارض (جمع معرض طبعاً) ليأخذ المنتج السوري مكانته محلياً وخارجياً (الحكومة آخدة شغلة المعارض متل المهرجانات، بدها تشجع السياحة بتعمل مهرجان، بدها تشجع التجارة والصناعة بتعمل معرض ودامت أيامنا معارض ومهرجانات) .

وطلبت من وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية التنسيق مع اتحادات غرف التجارة والصناعة والزراعة واتحاد المصدرين لاستمرار التعاون مع الدول الصديقة واستمرار فتح قنوات تواصل دائمة معها فيما يتعلق بالصادرات السورية إلى هذه  الدول.

وطبعاً وفي إطار سعيها لمواكبة التطور والحداثة قامت الحكومة بدراسة مشروع قانون يقضي بإحداث قضاء متخصص مؤهل في قضايا جرائم المعلوماتية وجرائم الاتصالات حيث وافقت على رفعه للجهات المعنية لاستكمال إجراءات صدوره، ومن الآن حتى إصداره يمكن لك عزيزي المواطن أن تسرح وتمرح وتغرد على كيفك في فضاءات التواصل الاجتماعي، قبل أن تصبح الحكومة لك بالمرصاد فلا أحد يعلم ما إذا كان سيقتصر القانون على انتهاكات الخصوصية والقدح والذم على وسائل التواصل وسرقة البيانات أم سيتدخل في تصحيح أخطاء منشوراتك الإملائية.

يذكر أن هناك مخاوف من أن يساهم موضوع جرائم المعلومات في التضييق أكثر على الحريات.

اقرأ أيضاً: انحلت وسوف يعم العدل..المؤتمر القضائي هو السر!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *