في أول قرار له وزير الإعلام يوقف “شادي حلوة”

صورة لـ "شادي حلوة" في استديو برنامجه "هنا حلب"

وكان “شادي حلوة” قد عبر عن فرحته سابقاً بإقالة “عماد سارة”

سناك سوري – حلب

أعلن الإعلامي “شادي حلوة” عن إيقاف بث برنامجه “هنا حلب” على شاشة الفضائية السورية وذلك عبر منشوره له على موقع فيسبوك، حيث كتب “حلوة”: «قرار بإيقاف بث برنامج هنا حلب على شاشة الفضائية السورية والإدارة في التلفزيون ترد (هيك إجت التعليمات من الوزير)».

 اقرأ أيضاً: عماد سارة وزيراً للإعلام

ردود أفعال جمهور”حلوة” على فيسبوك دارت بأغلبها حول أن السبب يعود لكون “حلوة” كان قد عبر عن فرحته بإقالة “عماد سارة” عندما كان يشغل منصب مدير عام “الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون” لكن ما لبث وقتها أن تراجع وزير الإعلام السابق “محمد رامز ترجمان” عن إقالة “سارة” وأعاده إلى منصبه، ومن ثم أصبح وزيراً.

يذكر أن “عماد سارة” عين يوم أمس وزيراً للإعلام وقد أدى اليمين الدستورية وتسلم مهامه اليوم حيث شارك في اجتماع مجلس الوزراء وتم تكليفه بوضع استراتيجية جديدة للإعلام السوري.

 اقرأ أيضاً: قرار بإعادة عماد سارة إلى عمله بعد ساعات من اقالته

تحديث:

تناقلت عدة صفحات إخبارية على فيسبوك صورة عن قرار صادر من شركة “قاطرجي” يطالب فيه الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون باستمرار تقديم الرعاية المالية لبرنامج “هنا حلب” إنما بحلة جديدة عبر مذيع جديد هو “فؤاد إزمرلي”، وأشار نشطاء إلى أن هذا هو السبب في إيقاف “حلوة” عن تقديم البرنامج.

بينما احتج نشطاء آخرون أن تستطيع شركة كـ “قاطرجي” من التحكم بمصير الإعلاميين في الوسائل الإعلامية الحكومية بالمساومة على تقديم الدعم المالي، معلنين عن تضامنهم مع “حلوة”.

الجدير ذكره أن الوزير السابق “رامز ترجمان” كان قد كشف في وقت سابق من العام الماضي عن أن وزارته تقوم بـ “شحادة” ملابس المذيعات من رعاة البرامج الإعلامية.

اقرأ أيضاً: وزير الإعلام: نشحد ملابس مذيعاتنا “ماتعصبوا كتير هو ممكن يتراجع بعد شوي”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *