فيلق الرحمن يعتقل مسؤولاً إغاثياً في الغوطة الشرقية

مدير جمعية البشائر صلاح ياسين المصري

سناك سوري-هاني أبو العز

أصدرت “الهيئة العامة لتنسيق العمل الإغاثي” في الغوطة الشرقية بياناً طالبت من خلاله فيلق الرحمن بالإفراج الفوري عن “صلاح ياسين المصري” مدير منظمة البشائر الإنسانية.

وقالت الهيئة في بيانها الذي حصل سناك سوري على نسخة منه، إن الفرع 77 التابع للمكتب الأمني للفيلق قام باعتقال المصري بشكل تعسفي دون توجيه أي تهمة ضده، وذكر البيان أن “المصري” له العديد من النشاطات الإنسانية التي تساعد أهالي الغوطة وهو من وجهاء مدينة سقبا.

وطالبت الهيئة الجهات القضائية بفتح تحقيق عن الحادثة ومحاسبة المسؤولين كما طالبت قيادات الفيلق بالتوقف الفوري عن تكرار الاعتداءات بحق المؤسسات الانسانية، داعية مقاتلي الفيلق للتواجد بمكانهم الطبيعي على الجبهات وليس اعتقال من يساعدهم.

اقرأ أيضاً: في الغوطة الشباب يتثقفون سياسياً ويتعرفون على الحوكمة الرشيدة

وفيما لم يعرف بعد سبب اعتقال المصري، فإن المعلومات التي حصل عليها “سناك سوري” من مصادر موثوقة تفيد برفضه الامتثال لأوامر مقاتلي الفيلق حول توزيع بعض المساعدات القليلة التي حصلت عليها جمعيته، ولم تذكر المصادر تفاصيل إضافية.

وسبق أن اتهمت جمعية البشائر الإنسانية فيلق الرحمن بالسطو على مستودعاتها المخصصة للمواد الغذائية، ونهب محتوياتها تحت تهديد السلاح، أواخر شهر آب الفائت.

اقرأ أيضاً: فيلق الرحمن يسطو على مستودع البشائر

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *