عودة المعابر الحدودية والطيران بين دمشق” و”بغداد” قريباً

البضائع السورية إلى الأسواق العراقية قريباً

سناك سوري- متابعات

قال السفير العراقي فوق العادة “سعد محمد رضا” في “دمشق” إن الدولتين السورية والعراقية بصدد فتح المعابر بين الدولتين وخاصة “البوكمال” عبر الجانب السوري و”القائم” على الجانب العراقي مؤكداً أن فتح المعابر سيؤدي إلى انتعاش الحركة الاقتصادية والتجارية في البلدين.

حديث السفير العراقي جاء خلال اللقاء الذي جمعه مع رئيس مجلس الشعب السوري “حمودة الصباغ” في “دمشق” حيث قال في حديث نقلته جريدة الوطن :«أن العراق بحاجة إلى الكثير من السلع والبضائع والخضار والفواكه التي يتم إنتاجها في “سوريا” ورجال الأعمال العراقيون لديهم رغبة حقيقية في دخول السوق السورية، مشيراً إلى أنه من الممكن إبرام اتفاقية للتعاون البرلماني لاحقاً لتعزيز العلاقات البرلمانية».

بدوره رئيس مجلس الشعب السوري تمنى للسفير التوفيق والنجاح في تننفيذ مهامه الموكلة إليه بما يصب في مصلحة البلدين.

تعيين سفير جديد ورفع التمثيل الدبلوماسي العراقي في “سوريا” من قائم بالأعمال إلى سفير فوق العادة خطوة تحدث عن أهميتها رئيس لجنة الأخوة السورية العراقية “خالد خزعل” كاشفاً عن العمل على فتح مكتب الطيران العراقي إلى “دمشق” بعد معالجة بعض الأمور الفنية وأنه سيكون هناك حركة طيران بين البلدين قريباً.

وتشكل عودة المعابر الحدودية السورية سواء مع “العراق” أو “الأردن” إلى العمل بعد إغلاقها خلال سنوات الحرب فرصة كبيرة لتحسين الواقع الاقتصادي السوري من خلال زيادة حجم الصادرات وتفعيل حركة الترانزيت والنقل والمرور.

اقرأ أيضاً : “معبر نصيب” شريان اقتصادي ينتظر ضخ الروح فيه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *