عرض عسكري في حلب بعد عام على خسارة المعارضة لها!

تناول الاحتفال عرضاً عسكرياً قامت به القوات الحكومية بالإضافة لحضور عدد من أهالي المدينة

سناك سوري – حلب

شهدت مدينة حلب اليوم احتفالاً في الذكرى السنوية الأولى لخروج مسلحي المعارضة منها بحضور وزير الإعلام “رامز ترجمان” وممثلي السلطات المحلية إضافة لمندوب قاعدة “حميميم” العسكرية الروسية “سيرغي تشيبتروف”، وذلك في ساحة “سعد الله الجابري” وسط المدينة.

اقرأ أيضاً: بعد عام على انتهاء معارك حلب تركيا تتحدث عن تنسيق غير مباشر مع الحكومة السورية

وتناول الاحتفال عرضاً عسكرياً قامت به القوات الحكومية بالإضافة لعروض قدمتها فرق رياضية وفوج كشاف حلب وفرع طلائع البعث التابع لحزب البعث بحلب.

واهتمت وسائل الإعلام الحكومية والداعمة لها كثيراً بهذا اليوم وأفردت له ساعات من البث إضافة للدعاية خلال اليومين الماضيين، حيث انتشر المراسلون في مختلف مناطق حلب لتغطية فعاليات هذا اليوم.

اقرأ أيضاً: وحدات حماية الشعب ترفع العلم السوري في حلب

وسعت الحكومة السورية بعد إعادة سيطرتها على المدينة إلى إقامة فعاليات واحتفالات عدة، كـ”ماراثون حلب” وفعالية “أنا أؤمن بحلب” وغيرها.

يأتي ذلك في وقت لم تستطع فيه مدينة حلب تجاوز آثار أزمتها إلى الآن فهي مازالت تعاني من مشاكل في الخدمات كما أن آثار الدمار لاتزال منتشرة في الأحياء الشرقية التي تشهد عودةً خجولة للأهالي الذين سبق أن نزحوا منها.

وتتمتع حلب برمزية كبيرة محلياً وعالمياً وقد شكل تقدم القوات الحكومية فيها وإخراج الفصائل الإسلامية وعلى رأسها جبهة النصرة منها منعطفاً هاماً في مسار الصراع السوري.

اقرأ أيضاً: هل حقاً هؤلاء يحبون حلب؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *